GMT 18:51 2017 الخميس 13 يوليو GMT 18:53 2017 الخميس 13 يوليو :آخر تحديث

الهند ترفض عرض فيلم عن فائز بجائرة نوبل بسبب كلمة "بقرة"

بي. بي. سي.

رفضت الرقابة في الهند التصريح بعرض فيلم وثائقي يظهر فيه عالم الاقتصاد الحائز على جائزة نوبل، أومورتو شن، مشترطة التشويش صوتيا على كلمتين هما "بقرة" و"الهند الهندوسية"، بحسب ما قاله المخرج في أحدث خلاف يثيره المجلس المختص بنظر الأفلام المثيرة للجدل في الهند.

وقال سومان غوش، مخرج الفيلم الذي نال جوائز وطنية، إنه عرض فيلمه الجديد (الهندي المجادل) - المقتبس من كتاب لأومورتو شن بنفس العنوان - على هيئة الرقابة في مدينة كولكتا الشرقية الثلاثاء.

وبعد ثلاث ساعات عرض، طلب المسؤولون منه شفاهية إلغاء كلمة "بقرة" - وهي حيوان مقدس في الهندوسية - وكلمتي "الهند الهندوسية" و "غوجارات".

وقال غوش لشبكة (إن دي تي في): "في السينما، من المستغرب أن تشوش صوتيا على كلمة فجأة بحيث لا تسمع"، مضيفا "لقد صدمت" باعتراض الرقيب.

وقال "لن أغير أي شيء في الفيلم".

وكان من المقرر عرض الفيلم في دور العرض نهاية هذا الأسبوع.

ويستعرض عمل غوش الجديد - الذي استغرق تصويره أكثر من 15 عاما - حوارات طويلة مع أومورتو شن - وهو منتقد صريح لرئيس الوزراء مودي، وكاوشيك باسو، الذي كان كبير المستشارين الاقتصاديين للحكومة حزب المؤتمر السابقة. وتتناول الحوارات قضايا متعددة بدءا من الاقتصاد، ومرورا بالفلسفة، وانتهاء ببروز الاتجاهات اليمينية عالميا.

ويذكر الفيلم أيضا أحداث الشغب الطائفي في ولاية غوجارات الغربية حيث قتل 1000 شخص على الأقل، معظمهم مسلمون، في 2002 حينما كان ماريندارا مودي هو الوزير الأول هناك.

ويقول المخرج إنه في انتظار مذكرة رسمية من المجلس المركزي للتصريح بالأفلام في مومباي.

ولم يصدر أي تعليق عن المجلس بشأن الموضوع.

وقال عبر أومورتو شن عن "دهشته لأنه ليس في الفيلم أي شيء مثير للجدل. وقد جعل الرقيب منه الآن فيلما مثيرا، ولذلك أشكره".

مودي رئيس الوزراء الهندي
AFP/Getty Images
يتعرض الوثائقي لأحداث الشغب الطائفي في غوجارات حينما كان مودي الوزير الأول فيها


في ترفيه