GMT 1:22 2018 الخميس 4 يناير GMT 0:13 2018 الجمعة 5 يناير :آخر تحديث
في قائمة الأكثر جدلاً للعام 2017

أربعة نجمات تصدّرن الإعلام بأخبارهن العاطفية

أحمد طه

"إيلاف" من القاهرة: إستحقت أربعة نجمات مصريات لقب الأكثر جدلاً في العام 2017. وذلك من خلال اهتمام الجمهور بحياتهن الشخصية أكثر من أعمالهن، وعبر مواقف مختلفة.

الشربيني
ولقد صاحب الجدل الفنانة دينا الشربيني أينما ذهبت، لكن الجدل الدائر حولها الآن لم يعد مرتبطاً بالقضية التي اتهمت فيها بتعاطي المواد المخدرة سابقاً، بل بعلاقتها بالفنان عمرو دياب الذي يكبرها بأكثر من 20 سنة. خاصةً وأنها ترافقه أينما ذهب وسافرت معه عدة مرات سواء على متن طائرة خاصة إلى لندن والإمارات أو على نفس الدرجة السياحية برفقة أبنائه.
الجدل حول علاقة دينا وعمرو لم يتوقف. رغم أنها نفت وجود علاقة بينهما أكثر من مرة. الأمر الذي أكدته عائلتها بأنها لم تتزوج عرفياً من عمرو دياب، كما لا يوجد وثيقة زواج رسمية موثقة بينهما في الشهر العقاري. فيما تزامن ذلك مع الحديث عن وجود خلافات بين عمرو دياب وزوجته زينة عاشور.

ورغم أنها تحدثت لاحقاً في برنامج تليفزيوني عن مواصفات فتى أحلامها دون أن تشير من قريب أو بعيد إلى "دياب"، لا شك أنها تتحمل جزءاً كبيراً من المسؤولية في إثارة هذا الجدل بسبب ظهورها المستمر في جميع حفلاته ومرافقته في العديد من الأماكن العامة، كما أنها قامت بتنظيم حفل عيد ميلاده!
​​​ولقد صرحت "الشربيني" مؤكدة أن ما يجمعها بـ"دياب" هو التحضير للفيلم الجديد الذي يعود من خلاله للسينما بعد غيابه لأكثر من 25 سنة. حيث أنها ستقوم بالبطولة النسائية أمامه.



رضا
الفنانة شيرين رضا كانت بدورها مثاراً للجدل بعدما نجحت في التخلص من عقدة "طليقة عمرو دياب" وهو الوصف الذي لاحقها لسنواتٍ طويلة. فقدمت مجموعة من الأدوار المميزة منها "فوتوكوبي" الذي حصل على جائزة مهرجان الجونة. كما أنها كانت محط الأنظار بحضورها الملفت في أغنية "3 دقات" حيث ظهرت وهي تستجم على شاطئ الجونة، ولاقت ثناء على جمال قوامها رغم تقدمها في السن.



صبري
أما الفنانة ياسمين صبري، فأثارت الجدل رغم مشاركتها فقط بمسلسل "الحصان الاسود" مع أحمد سعد. إلا أن حجم الجدل الذي حققته فاق بكثير أدائها المتواضع في المسلسل الذي لم يدخل ضمن قائمة الأعمال الأكثر مشاهدة، فيما تعطلت مشاريع أخرى لها من بينها فيلم مع محمد عادل إمام.
إلا أن رواد مواقع التواصل الإجتماعي ركزوا على جمالها في الصور. الأمر الذي استمر مع إطلالتها التلفزيونية ببرنامجي "معكم منى الشاذلي" و"صاحبة السعادة" مع إسعاد يونس التي ركزت أيضاً على استعراض مهاراتها كفتاة، وكشفت عن زواجها. إلا أنه لم تمضِ أيام على عرض الحلقة، حتى أعلنت طلاقها من زوجها المدعو "دودي" دون أن تكشف أي معلومات عنه. مشيرةً إلى أنه رجل أعمال يقيم بمسقط رأسها في الإسكندرية حيث لا تزال تقيم هناك. وتابعت لعبتها مع الغموض ليس فقط حول حياتها الشخصية، بل أيضاً حول نشاطتها الفنية.
يشار إلى أنها أنهت العام 2017 بخروجٍ غير لائق من سباق الدراما الرمضانية لـ2018، بعدما قررت شركة بي لينك عدم التعاون معها في المشروع الدرامي الذي تحضر له ويقوم ببطولته ظافر العابدين. إلا أنها اعتذرت مع بداية العام عن عدم التزامها بحضور الجلسات التحضيرية لهذا العمل الذي عادت لبطولته واعدة بالإلتزام بمواعيد التصوير.



البارودي
بدورها الفنانة ريم البارودي تصدّرت بحكاياتها العاطفية وقصتها مع أحمد سعد وسائل الإعلام. حيث تفوقت وبشهادتها أخبارها الخاصة على نشاطتها الفنية. وذلك بسبب تصريحاتها المتكررة عن علاقتها بـ"سعد" الذي أعلنت ارتباطه بالفنانة سمية الخشاب قبل أن يعلن كلاهما الخبر رسمياً. لتبقى ريم أسيرة إعلامياً لقصة الحب التي استمرت كخطوبة لسنوات وانتهت بزواجٍ قصير لمدة أسبوعين سراً. فيما أعلنت مؤخراً أنها مرتبطة بشخصٍ لم يظهر معها ولم تتحدث عنه سوى مرة واحدة فقط.


في ترفيه