GMT 11:52 2017 الجمعة 14 يوليو GMT 12:33 2017 الجمعة 14 يوليو :آخر تحديث

"ميسو" أحد التوابل اليابانية التقليدية

أنيمتة كلينكبي

شيف "إيلاف": يضيءُ شيف "إيلاف" على المنتج الياباني "ميسو" الذي هو نوع من التوابل التقليدية التي يتم تحضيرها عبر تخمير فول الصويا بالملح و الكوجي (الفطر أسبرجيلوس أوريزاي) وأحيانا الأرز والشعير، أو غيرها من المكونات. والنتيجة هي عجينة سميكة عالية بنسبة البروتين وغنية بالفيتامينات والمعادن. ولقد لعبت دورا غذائياً هاما في اليابان، ولا تزال تُستخدم على نطاقٍ واسع فيها، سواء في الطبخ التقليدي أو الحديث. علماً أن شهرتها نشرتها تجارياً في جميع أنحاء العالم. وهي تستخدم للصلصات والحساء والسندويشات، ولتخليل الخضَر أو اللحوم.

الجدير ذكره أن "ميسو " هي صلصة مالحة، لكن نكهتها ورائحتها تعتمد على عوامل مختلفة في المكونات وعملية التخمير. ولقد تعددت أصنافها تبعاً لنكهتها المالحة، والحلوة، الترابية، وأيضاً بنكهة الفاكهة. إلا أنها عموما تُستخدم لإضافة نكهة مميزة على الأطباق. ويمكن تصنيفها بحسب الألوان: الأحمر والأبيض والبني الفاتح المتوفر دوماً في الأسواق.


أما نوعيها الأساسيين فهما: "شينشو ميسو" وهو أحد أنواع الميسو البني الأكثر شهرة. ويستمد اسمه من منطقة شينشو موطن صنعها الأول المعروفة حاليا باسم محافظة ناغانو حيث يصنّع باستخدام الأرز المملت ويعرف بلونه الذهبي وطعمه المالح.
أما "سايكيو ميسو" فهو نوع من الميسو الأبيض. ويعود أصله إلى كيوتو. ويتميز بلونه السمني اللامع ونكهته الحلوة الخفيفة جداً. علماً أن الميسو الأبيض ينضج بغضون عشرين يوما فيما تحتاج الأنواع الأخرى شهوراً لتنضج ما يعطيها اللون الداكن.

يشار إلى أنها تُستخدَم بعدة أطباق متنوعة غير شوربة الميسو، وذلك لسلق السمك وعدة أنواع من الحساء. كما يمكن مزجها مع الخل لتتبيل المأكولات البحرية والخضروات.


في مذاقات