: آخر تحديث

بالأرقام... مأساة إيزيديي العراق في ثلاثة أعوام

إيلاف - نيوميديا: في أحدث إحصاء تناول مصير الأيزيديين الذين خطفهم تنظيم (داعش) في العراق قبل ثلاث سنوات، قالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في إقليم كردستان العراق إن نصف عدد هؤلاء ما زالوا في قبضة التنظيم الإرهابي، أو هم في عداد المفقودين.

وكان داعش قد اجتاح منطقة سنجار ذات الكثافة الأيزيدية في أغسطس 2014، وارتكب فيها واحدة من أفظع المجازر في التاريخ الحديث، مقتادًا الكثير من الأيزيديين إلى مناطق تخضع لسيطرته، ومستعبدًا النساء وقاتلًا المئات من الرجال والأطفال.


التفاصيل في التقرير التالي: 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.