GMT 0:26 2015 الأحد 20 سبتمبر GMT 0:26 2015 الإثنين 21 سبتمبر :آخر تحديث
ردود فعل مرحبة وشاجبة

ترشيح "مثلي الجنس" لقيادة الجيش الأميركي

جواد الصايغ

رحبت منظمات حقوق المثليين في الولايات المتحدة الأميركية، بترشيح الرئيس باراك اوباما لـ"ايريك فانينغ" لمنصب وزير للجيش الأميركي، بينما شجبت بعض الأصوات هذا الترشيح.

وفي حال وافق الكونغرس الاميركي على ترشيح اوباما لفانينغ من أجل تولي المنصب، فإن ايريك سيصبح أول وزير للجيش من المثليين للجنس بتاريخ الولايات المتحدة الأميركية.
 
سيرة فانينغ الذاتية
 
فانينغ، هو صحافي سابق في شبكة سي بي اس نيوز، وشغل أيضًا منصب وكيل لوزارة الجيش، وسيخلف بحال وافق الكونغرس على ترشيحه، جون ماكهو، النائب الجمهوري السابق، والذي أعلن اعتزاله في وقت سابق من هذا العام.
 
فرحة داعمي المثليين.
 
وقال اشلي برودواي، رئيس الرابطة العسكرية الأميركية، والداعمة لحقوق مثليي الجنس، "نحن مسرورون جدًا لترشيح الرئيس الأميركي باراك اوباما، لأيريك فانينغ لقيادة اكبر جيش في العالم"، مضيفا سيكتب التاريخ، ان المساواة بين الجميع لا تزال موجودة، والدليل على ذلك ترشيخ فانينغ للعمل في هذا المنصب المهم".
 
منظمة حقوق المثليين قالت في تعليقها على خبر ترشيح اوباما لفانينغ،"إن ايريك فانينغ هو الشخص المثالي لقيادة الجيش الأفضل تدريبًا وإخلاصا في العالم".
 
المرشح لديه سلوك اجرامي
 
اولى التصريحات الشاجبة لهذا الترشيح، صدرت عن براين فيتشر، الصحافي في إحدى الإذاعات التابعة للمحافظين، والمدون والناشط سياسي، حيث علق على الموضوع على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر قائلاً، "اوباما قام بترشيح شخص لمنصب وزير للجيش الأمريكي، لديه سلوك اجرامي وفق قانون القضاء العسكري"، متابعا،" ليساعدنا الله، اصبح جيش الولايات المتحدة جيش سدوم وعمورة (مدينتان قديمتان تقول الروايات ان طابع الشر كان يغلب عليهما).
 
السبب الوحيد لتعيينه
 
وتوجه إلى الأعضاء الجمهوريين في مجلس الشيوخ قائلاً: "لا توافقوا على تعيين شخص لديه سلوك إجرامي"، مشيرا إلى أن مجلس الشيوخ بامكانه الموافقة على تولي مثلي جنسي قيادة الجيش بحال عدم العثور على شخص عادي مؤهل لهذا المنصب"، لافتا "إلى أن تكريس الانحراف الجنسي في الجيش هو الوسيلة الأسرع لتهديد أمتنا والإضرار بها".
 
وكان الرئيس الأميركي، باراك أوباما، أعلن ترشيح إريك فانينغ، المنفتح على مثليته الجنسية، وذلك لمنصب وزير للجيش الأميركي، وقال في بيان ترشيحه "إريك يجلب معه العديد من السنوات من الخبرة المثبتة والقيادة الفريدة لهذا المنصب، وأنا شاكر لالتزامه ومثابرته لمصلحة رجالنا ونسائنا في القوات المسلحة"، متابعا "أنا واثق من أن إريك سيقود جنود أميركا بصورة مختلفة ومتميزة".
 
وفي بيان منفصل، قال وزير الدفاع الأميركي، آشتون كارتر بأن فانينغ يعتبر "خيارا ممتازا" لهذا المنصب.
 

في أخبار