GMT 6:07 2016 الجمعة 23 ديسمبر GMT 6:10 2016 الجمعة 23 ديسمبر :آخر تحديث

امبراطور اليابان يحتفل بعيد ميلاده الثالث والثمانين

أ. ف. ب.

طوكيو: يحتفل امبراطور اليابان اكيهيتو الجمعة بعيد ميلاده الثالث والثمانين في مناسبة تجمع من اجلها حشد هائل في باحة القصر الامبراطوري بينما تشهد البلاد جدلا حول مسألة السماح له بالتنازل عن العرش.

وظهر الامبراطور الذي اجبرته اصابته بحمى في الايام الاخيرة على الغاء عدد من المواعيد، على شرفة مغطاة بالزجاج لاحد مباني القصر مع بعض افراد عائلته بينهم ولي العهد ناروهيتو، بينما كان آلاف اليابانيين من جميع الاعمار يهتفون "بانزاي" (عشرة آلاف سنة او العمر المديد).

واشادت سيدة في السبعين من العمر من سكان طوكيو لوكالة فرانس برس، بالامبراطور اكيهيتو. وقالت "اتوجه الى هنا كل سنة منذ تتويجه، بمناسبة عيد ميلاده وعيد رأس السنة".

ويكن اليابانيون احتراما كبيرا لاكيهيتو والامبراطورة ميشيكو اللذين دشنا في 1989 شكلا جديدا من الحكم الذي يتسم بالسلم والتواضع. وفي الرسالة التي ينشرها في عيد ميلاده يتحدث خصوصا عن الآخرين.

لكن الامبراطور يخشى الا يتمكن من مواصلة لعب دور "رمز الامة" بشكل كامل بسبب تقدمه في السن. وكان قد صرح في كلمة بثها التلفزيون في آب/اغسطس "لحسن الحظ انا في صحة جيدة اليوم، لكنني ارى شكلي يتراجع تدريجيا واشعر بالقلق من صعوبة اداء مهامي".

ولم يتحدث بشكل مباشر عن تنازل عن العرش لكن تصريحاته عكست رغبته في ذلك. وقال اكيهيتو الجمعة "اشكر كل الذين اهتموا بتصريحاتي ويفكرون فيها بوجهات نظر مختلفة".

وبموجب القانون الذي يحكم البيت الامبراطوري، لا يمكن للامبراطور التخلي عن مهامه وهو على قيد الحياة. لكن الحكومة عينت لجنة للتفكير في "تخفيف الاعباء العامة للامبراطور".

ويفترض ان تصدر هذه اللجنة نتائج عملها مطلع 2017.
 


في أخبار