GMT 13:00 2017 الجمعة 13 أكتوبر GMT 18:24 2017 الجمعة 13 أكتوبر :آخر تحديث
يناقش ملف المعتقلين واللاجئين

لافروف يلتقي الجربا في موسكو

بهية مارديني

«إيلاف» من لندن: تحدث رئيس تيار الغد السوري المعارض أحمد الجربا عن اتفاقات مناطق خفض التوتر في سوريا، معلنًا في بداية لقائه مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو اليوم الجمعة أن هذه الإتفاقات حافظت على أرواح المدنيين، مؤكدًا على ضرورة التعاون مع روسيا من أجل وقف الحرب وإيجاد حل سياسي عادل للأزمة السورية.
وقال الجربا "نتطلع إلى استمرار العمل معكم لوقف الحرب في سوريا وإيجاد حل سياسي عادل وشامل، وتعاوننا مستمر في مكافحة الإرهاب حتى القضاء عليه في سوريا".

وأكد على التمسك بالمسار السياسي والتوصل إلى الحل عن طريق تشكيل حكم "ذي مصداقية وغير طائفي"، يحترم حقوق الإنسان وتعدد الأحزاب وفق تطلعات الشعب السوري .

وأعرب الجربا عن تقديره لدور روسيا في التوصل إلى اتفاقات أنتجت مناطق خفض التوتر، بما في ذلك الغوطة الشرقية وريف حمص الشمالي، وشدد أنها "أنقذت كثيرًا من الأرواح" وساعدت في إيصال المساعدات الإنسانية الى المناطق المحاصرة.

وأشار إلى رغبة المعارضة في مناقشة عدد من القضايا مع المسؤولين الروس، وعلى رأسها مسألتا إعادة اللاجئين والإفراج عن المعتقلين .
وعرَّف الجربا بالوفد المرافق له الذي يضم الناطق الرسمي باسم تيار الغد السوري وعضوي المكتب السياسي للمجلس العربي للجزيرة والفرات ممتاز الشيخ وأمير الدندل.
من جانبه، أكد لافروف على أهمية دور السوريين، في إنجاز مناطق خفض التوتر، مشيدًا بالدعم الثابت الذي يقدمه الجربا وتيار الغد السوري للجهود الرامية إلى تثبيت وقف القتال وإطلاق حوار سياسي مباشر من أجل إيجاد حلول ترضي جميع فئات المجتمع السوري بمكوناته السياسية والطائفية.

ولفت لافروف إلى متابعة عملية أستانة، والاستعدادات للجولة المقبلة من مفاوضات جنيف.


في أخبار