: آخر تحديث
لم تكن الابتسامة تغيب عن محياه

بالصور.. حُزن الأمير مقرن على وفاة ابنه يُبكي مواقع التواصل

إيلاف من الرياض: مشهد تشييع جنازة الأمير منصور بن مقرن، الذي وافته المنية ومرافقيه إثر سقوط مروحيتهم في جبال عسير، أدمى القلوب، خاصة تلك الصور التي تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي مزيلة بدموع والده الأمير مقرن الذي لم تكن الابتسامة تغيب من على شفاه.

وقد أثارت صور الحزن التي ارتسمت على وجه الأمير مقرن، والتي اتشحت بما لا تستطيع وصفه الكلمات، قلوب السعوديين، الذين ربما للمرة الأولى يرون هذا الوجه وقد تبدلت وجناته، حتى جفت الدموع، ملقية بظلالها على كل محبيه، داعين الله أن يربط على قلب هذا الوجه الحزين.

وغرد فايز المالكي بصور للأمير منصور ووالده الأمير مقرن،  قائلًا: "سبحان الله ما عمري شفتهم إلا والابتسامة مرافقتهم.. الله يعظم أجرك ويحسن عزاك  يا #مقرن_بن_عبدالعزيز".

وغردت كوثر الأربش بصورة أدمت القلوب للأمير مقرن وهو يحمل جثمان ابنه قائلة: "بني الذي أهدته كفاي للثرى.. فياعزة المُهدى وياحسرة المَهدي.. ألا قاتل الله المنايا ورميها.. من القوم حبات القلوب على عمدِ".

وغرد الدكتور طارق الحبيب، الأمين العام لإتحاد الأطباء النفسيين العرب قائلًا: "من هو #منصور_بن_مقرنَ الذي هزت وفاته وجدان الشعب رغم أنه صغير السن؟! .. لا بد أن لهذا الشاب شأنًا خاصًا مع ربه سيلقاه أمامه اللهم تغمده بواسع رحمتك".

بدر العساكر مدير المكتب الخاص لولي العهد‏ كتب: "اللهم اغفر لعبدك منصور بن مقرن ومن معه وارحمهم و أدخلهم فسيح جناتك".

أما الدكتور كساب العتيبي فغرد قائلًا: "حينما يجد الحُزن طريقه إلى القلوب، تنكمش معه العزيمة وتذبُل، ولا يُفتّت الحُزن سوى المؤمن القوي بما يحمله من أملٍ وتفاؤل ووعي وإرادة. الفقد صعب، ولا يُخَفِّف وطأته سوى ما عند الله. رحم الله الأمير #منصور_بن_مقرن وربط على قلب هذا الوجه الحزين".  

 وتداول المغردون مقطع فيديو للأمير محمد بن نايف ولي العهد السابق في أول ظهور له، خلال صلاة الميت على الأمير منصور بن مقرن.


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. رحمهما الله
hanem - GMT الأربعاء 08 نوفمبر 2017 23:07
عندما يقهر الحزن الابتسام لم يعد للحياة حياة
2. الله يصبر أهله
hanan - GMT الأربعاء 08 نوفمبر 2017 23:13
الله يصبر أهله ويرحم أمواتنا أجمعين
3. رحمتك يارب
قارئة - GMT الأربعاء 08 نوفمبر 2017 23:14
اللهم احسن ختامنا وثبت أقدامنا يوم تذل الأقدام
4. فقدان العزيز
صالح - GMT الخميس 09 نوفمبر 2017 03:08
عندما نفقد العزيز لا يبقى للدنيا لاطعما ولامذاقا. الصبر والسلوان لكل من يفقد عزيزا


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. هل يواجه الجنيه المصري مصير الليرة التركية؟
  2. بسبب المليشيات الطائفية: أميركا تحذر رعاياها من السفر للعراق
  3. ترمب يهدد بخطوة غير مسبوقة لمحو
  4. إيران تتحدى ترمب!
  5. حكاية الجاسوس العراقي الذي اخترق صفوف تنظيم الدولة
  6. تمكين أكثر من مليوني حاج للتحرك من مكة المكرمة إلى منى
  7. العالم في حداد على كوفي أنان
  8. الأزهر يهاجم مراكز إعادة تأهيل المسلمين في الصين
  9. بريطانيا تدعم حماية المدنيين بشمال غرب سوريا
  10. السعودية تدعم
  11. هذه أخطر مناطق لندن في استخدام أجهزة السحب المصرفية
  12. كشف عوالم مائية يضاعف احتمالات وجود حياة خارج الأرض
  13. وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي أنان
  14. البيت الأبيض أعد وثائق إلغاء التصاريح الأمنية لمسؤولين عدة
  15. إيطاليا تعلن العثور على جثث جديدة تحت أنقاض الجسر
  16. الأمم المتحدة تستعد لطرح حل
في أخبار