GMT 14:41 2017 الأحد 3 ديسمبر GMT 14:51 2017 الأحد 3 ديسمبر :آخر تحديث
حزب المؤتمر ينفي إصدار بيان يدعو للحوار معهم

الحوثيون يستهدفون المدنيين في صنعاء

صحافيو إيلاف

صنعاء: قام الحوثيون اليوم الأحد باستهداف المدنيين في الشوارع كما قاموا باقتحام منازل قيادات قبلية وأخرى موالية لحزب المؤتمر الشعبي في العاصمة اليمنية صنعاء.

وارتفعت حصيلة القتلى في صنعاء، خلال الساعات الـ 24 الماضية، إلى أكثر من 140 قتيلا وعشرات الجرحى من الطرفين.

وتحتجز عناصر الحوثي 30 موظفا من قناة "اليوم" التابعة لحزب المؤتمر الشعبي العام، في منطقة بيت بوس بصنعاء منذ مساء السبت، بعد اقتحام المقر.

وكانت قوات المؤتمر الشعبي العام في اليمن قد تمكنت السبت من السيطرة على المواقع الحيوية في صنعاء وعدد من المحافظات، وسط دعوات إلى انتفاضة شعبية ضد ميليشيات الحوثي الإيرانية.

وسيطرت قوات المؤتمر على دار الرئاسة ووزارة الدفاع والبنك المركزي ووزارة المالية وجهاز الأمن القومي في صنعاء القديمة.

كما سيطرت على مبنى التلفزيون الرسمي، الذي كان في قبضة الحوثيين، فيما تحاصر مطار العاصمة صنعاء، حيث تتمركز الميليشيات الإيرانية.

في غضون ذلك، اقتحم الحوثيون منزل اللواء محمد عبد الله القوسي القيادي بالمؤتمر الشعبي العام في صنعاء.

من جانب آخر، أكد قياديون بحزب المؤتمر العام، تعرض موقع الحزب للاختراق من الحوثيين وتزويرهم لبيان يدعو للحوار معهم.

وأشارت وسائل إعلامية إلى أن عناصر من الحوثيين قاموا باعتقال أحد المحررين وإجباره على تزويدهم بكلمة السر. كما ذكرت المصادر أن خبراء إيرانيين وعناصر من حزب الله قاموا باختراق الموقع.

وأكد مصدر إعلامي مقرب من الرئيس السابق علي عبدالله صالح، أن موقف المؤتمر واضح بتخليص اليمن من الحوثيين والحفاظ على الثوابت والوطنية والنظام الجمهوري.


في أخبار