GMT 19:28 2017 الأحد 3 ديسمبر GMT 19:34 2017 الأحد 3 ديسمبر :آخر تحديث

شبكة آي بي سي الأمريكية توقف كبير صحفيي التحقيقات بسبب "خطأ جسيم" عن مايكل فلين

بي. بي. سي.

علقت شبكة "آي بي سي" الإخبارية الأمريكية خدمات كبير صحفيي التحقيقات بعدما ارتكب "خطأ جسيما" بشأن مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للأمن القومي السابق، مايكل فلين.

وقال براين روس الصحفي بالشبكة إن ترامب كان مرشحا في الانتخابات الرئاسية عن الحزب الجمهوري عندما أمر فلين بإجراء اتصالات مع موسكو.

وبعد صدور هذا التقرير انخفضت أسواق البورصات، لكن روس صحح معلومته لاحقا وقال إن ترامب كان رئيسا منتخبا قبل أن يُنصب في شهر يناير/كانون الثاني.

وتجري السلطات الأمريكية تحقيقات بشأن الدائرة المقربة من ترامب قبل أن يستلم منصبه رئيسا للولايات المتحدة في البيت الأبيض.

وتعتقد وكالات الاستخبارات الأمريكية أن روسيا حاولت التأثير على مسار الانتخابات في البلد لصالح ترامب.

ويحقق المجلس الخاص، وهي لجنة تحقيق نصبتها وزارة العدل الأمريكية برئاسة روبرت مولر رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق (إف بي آي)، في احتمال أن يكون بعض مساعدي حملة ترامب حاولوا مساعدة روسيا.

واعترف الجمعة رئيس الأمن القومي السابق، فلين، الذي أقاله ترامب بالذنب قائلا إنه كذب على "الإف بي آي" بشأن الاتصالات التي أجراها مع مسؤولين روس قبل تنصيب ترامب في يناير/كانون الثاني الماضي.

وعرض فلين التعاون مع المحقق الخاص مولر في احتمال تواطؤ بين حملة ترامب وروسيا قبل الانتخابات في نوفمبر تشرين الثاني 2016.

وخلصت وكالات الاستخبارات الأمريكية إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، أمر مؤسسات الدولة الروسية بالتأثير على مسار الانتخابات الأمريكية لصالح ترامب.

ونفى ترامب مرارا أي دور في هذه المزاعم ونشر تغريدة الأحد مفادها بأنه لم يطلب على الإطلاق من المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي السابق جيمس كومي بوقف التحقيق في قضية فلين.

ترامب: تصرفات فلين كانت قانونية

استقالة مايكل فلين مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض

وبث براين روس تقريره الخاص بعدما تم نُشِر الاتفاق بين فلين والمحكمة التي مثل أمامها في العاصمة واشنطن.

وقال روس في التقرير نقلا عن مصدر لم يكشف عن هويته إن فلين كان مستعدا للشهادة بأن ترامب أمره بالاتصال مع مسؤولين روس عندما كان لا يزال مرشحا للانتخابات الرئاسية.

وإذا صحت هذه المزاعم، فإنها تناقض تعلقيات الرئيس السابقة بشأن هذه القضية.

ترامب وخلفه فلين
Reuters
ترامب وخلفه فلين

ففي فبراير/شباط قال ترامب للصحفيين "لا لم أوجهه، لكني كنت سأفعل ذلك إذا لم يتصل بالروس، هل هذا واضح".

لكن روس أوضح لاحقا أن المصدر قال له أن أوامر ترامب جاءت بعد فوزه بالانتخابات التي جرت في شهر نوفمبر /تشرين الثاني 2016.

وقال روس "بعيد الانتخابات، أمر الرئيس المنتخب بالاتصال مع مسؤولين روس بشأن قضايا من ضمنها التعاون معا في محاربة ما يسمى بالدولة الإسلامية".

وسارع الرئيس ترامب إلى الثناء على هذه الخطوة، وألمح إلى أن التقرير جزء من "أجندة الأخبار المزيفة" ضده.

وقال روس، البالغ من العمر 69 عاما، تعليقا على الخطأ "عملي يتمثل في محاسبة الآخرين، ولهذا وافقت على محاسبة نفسي".

وانتُقِد هذا الصحفي في الماضي بسبب أخطاء أخرى من ضمنها أن مطلق النار في سينما بولاية كولارادو كانت له علاقة بحركة "حزب الشاي".



في أخبار