GMT 14:42 2017 الثلائاء 5 ديسمبر GMT 15:20 2017 الثلائاء 5 ديسمبر :آخر تحديث
جماعة الحوثي تعترف باعتقال عدد من أبناء صالح

بن دغر يطالب مجلس الأمن بحماية أعضاء حزب المؤتمر

صحافيو إيلاف

دبي: طالب رئيس الحكومة اليمنية، أحمد بن دغر، مجلس الأمن الدولي وجامعة الدول العربية بالتدخل لحماية أعضاء حزب المؤتمر في صنعاء. ودعا بن دغر، في تغريدة على تويتر جامعة الدول العربية ومجلس الأمن بالتدخل لوقف الاعتقالات والإفراج عن المعتقلين.

كما طالب المنظمات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان بإدانة الاعتقالات وما يرافقها من إهانات وتعذيب للمعتقلين أعضاء المؤتمر في سجون الحوثيين.

وحمل بن دغر جماعة الحوثي، المسؤولية عن حياة المعتقلين من أعضاء المؤتمر.

وشنت جماعة الحوثي حملة اعتقالات واسعة ضد الحزب بعد اغتيالها للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

إلى ذلك، اعترفت جماعة الحوثي، الثلاثاء، باعتقال عدد من أبناء صالح.

وقال ما يسمي برئيس "اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين" محمد علي الحوثي، "إن بعض أبناء علي عبدالله صالح موجودون في المستشفى وتتم معالجتهم وتقدم لهم الرعاية الكاملة، وفق تعبيره، غير أنه لم يحدد أي مستشفى يتلقون فيه العلاج أو عددهم".

وفي رد فعل أولي من قيادي في حزب المؤتمر قال إن الحوثي بذكره أن "أبناء صالح في المستشفى قد يكون مقدمة لتصفيتهم مثلما فعلوا مع أمين عام المؤتمر عارف الزوكا الذي قتلوه في المستشفى وهو جريح".

وأوضح أنه ليست لديه معلومات عمن هم أبناء الرئيس السابق المعتقلون لدى جماعة الحوثي، غير أن مصادر تذكر أن المتواجدين من أبناء صالح ممن كانوا في المنزل قبل اندلاع الاشتباكات هم خالد وصلاح ومدين، ولم يتسنَّ التحقق عن كيفية اعتقالهم، أو فيما إذا كانوا الثلاثة جميعهم قد اعتقلوا.


في أخبار