GMT 10:15 2017 الأربعاء 6 ديسمبر GMT 10:28 2017 الأربعاء 6 ديسمبر :آخر تحديث
بعد دخول قانون تصنيفها كـ«عملاء أجانب» حيز التنفيذ

الدوما يمنع دخول ممثلي وسائل إعلام أميركية

نصر المجالي

نصر المجالي: قرر مجلس الدوما الروسي، منع وسائل الإعلام الأميركية المدرجة ضمن "العملاء الأجانب" من دخوله، وكان الرئيس الروسي وقع الأسبوع الماضي قانونا يتيح تصنيف وسائل الإعلام الممولة من قبل دول أو منظمات أجنبية كـ"عملاء أجانب".

وقال مجلس الدوما وهو مجلس النواب في الجمعية الاتحادية في روسيا، اليوم الأربعاء، إنه يعتبر أي تعد على حقوق وحرية أي شخص أمر غير المقبول، حرية الكلمة وحق الحصول على المعلومات ونشرها لحماية القيم الديمقراطية، وأضاف أنه يحتفظ بحق اتخاذ الإجراءات المماثلة المتعلقة بقرار سحب الاعتماد من عدد من الصحفيين الروس لدخول الكونغرس الأميركي.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وقع نهاية الأسبوع الماضي مرسوما فوض بموجبه وزارة العدل الروسية، بتشكيل قائمة وسائل الإعلام (العملاء الأجانب)، وذلك بإدخال تعديل على المادة السادسة من قانون وسائل الإعلام. ووفقا لنص القانون، يمكن اعتبار وسائل الإعلام التي تتلقى مساعدة مالية من دول أو منظمات أجنبية، كعملاء أجانب.

قرارات رد

وقالت وكالة (سبوتنيك) الروسية إنه كان تم إعداد مشروع القرار من قبل لجنة مجلس الدوما لشؤون الرقابة والأنظمة، وأكد المجلس على أن مثل هذه الإجراءات هي رد على إجراءات الولايات المتحدة الأميركية ضد الصحفيين الروس وعلى وجه الخصوص لسحب الاعتماد من "ار تي" لدخول الكونغرس الأميركي تحت ذريعة العميل الأجنبي.

ومن جانبه، أعلن رئيس لجنة سياسة الإعلام بمجلس الاتحاد الروسي، أليكسي بوشكوف، يوم أمس الثلاثاء، أن روسيا تقف ضد "سباق الحظر"، ولكننا على استعداد لتوسيع قائمة وزارة العدل بالعملاء الأجانب من وسائل الإعلام الأجنبية، في ظهور إجراءات أميركية جديدة للتضييق على وسائل الإعلام الروسية.

ويوم اللاثاء، أدرجت وزارة العدل الروسية 9 وكالات اجنبية من وسائل الاعلام يوم امس الثلاثاء، وهي "صوت اميركا" و"راديو سفابودا" والقناة التلفزيونية "نستاياشوي فريمي" بالإضافة الى الموقع الإنترنت "ايدل. ريالي" و"كفكاز ريالي" و"كريم ريالي" و راديو "ازاتليك راديوسي" و"سيبيري.ريالي" و"فاكتوغراف".


في أخبار