GMT 8:44 2017 الإثنين 15 مايو GMT 3:02 2017 الأربعاء 17 مايو :آخر تحديث
اعتراف ايراني بخسائر القوات الامنية

عملية مسلحة لاحوازيين تقتل ضابطين ايرانيين

د أسامة مهدي

«إيلاف» من لندن: اسفرت عملية مسلحة للمقاومة الايرانية في اقليم الاحواز العربي المحتل جنوب غرب ايران فجر اليوم عن مقتل ضابطين ايرانيين واصابة جندي بجروح خطيرة.

فقد نفذت مجموعة مسلحة تابعة للمقاومة الوطنية الأحوازية عملية نوعية ضد أحد المراكز الأمنية في مدينة الأحواز العاصمة في اقليم عربستان الجنوبي الغربي فجر اليوم، ما أسفر عن مقتل اثنين من قوات الامن الايرانية وإصابة ثالث بجروح خطيرة.

وابلغ مسؤول في حركة النضال العربي لتحرير الأحواز «إيلاف» الاثنين، أن مقاومين أحوازيين هاجموا مخفر رقم 22 التابع لقوات الامن الايرانية في حي مجاهد جنوب غرب الأحواز العاصمة فجر اليوم، مستخدمين البنادق الرشاشة في الهجوم المباغت الذي أسفرعن مقتل ضابطين وهما "حسنوند وبهمني"، وإصابة جندي ثالث بجروح خطيرة.

وأوضح أن قوات كبيرة من الأمن والمخابرات هرعت إلى مكان العملية وقامت بنصب حواجز تفتيش على جميع الطرق المؤدية لحي مجاهد. وتوعدت المقاومة الوطنية الأحوازية القوات الايرانية بالمزيد من العمليات النوعية خلال الفترة المقبلة، مؤكدة على أنها "ستجعل كل شبر من أرض الأحواز بركاناً تحت أقدام قوات الاحتلال"، على حد قولها.

 اعتراف القوات الايرانية بخسائرها

وقد اعترف نائب قائد القوات الامنية في الأحواز العقيد علي قاسم بور بمصرع ضابطين وإصابة جندي ثالث تم نقله إلى مستشفى كلستان غرب الأحواز العاصمة.

وقال إن أشخاصًا مجهولين شنوا هجومًا على عناصر الأمن الداخلي، ما أدى الى مقتل اثنين منهم، وفقاً لوكالة أنباء الجمهورية الإيرانية "إرنا".

وكان ثمانية عناصر من حرس الحدود الإيرانيين على الأقل قتلوا في 26 أبريل الماضي في اشتباكات مع مسلحين على الحدود مع باكستان .. وفي يوليو عام 2016 قتل أربعة عناصر من حرس الحدود على الحدود مع باكستان ضمن عمليات عسكرية تشنها قوميات ايرانية تعاني من اضطهاد القومية الفارسية لها

وتطالب بالاستقلاق او الحكم الذاتي، الامر الذي ترفضه السلطات الايرانية بشدة.

وإيران الشيعية تضم أيضًا أقليات سنية في بعض المحافظات الحدودية خصوصا في عربستان (جنوب غرب) وكردستان (شمال غرب) وسيستان بلوشستان (جنوب شرق).


في أخبار