GMT 15:30 2017 الثلائاء 16 مايو GMT 3:18 2017 الخميس 18 مايو :آخر تحديث
الضحية شركة مقاولات عسكرية تتعامل مع البنتاغون

خبراء أمنيون يكشفون عن تعاون بين القراصنة الايرانيين والروس

عبد الاله مجيد

لندن: كشف خبراء امنيون عن تعاون القراصنة الالكترونيين الايرانيين مع نظرائهم الروس في تنفيذ هجمات الكترونية ضد شركات غربية.  

وقال الخبراء انهم خلال عملهم ضد هذه الهجمات واجهوا شيئاً لم يصادفوه من قبل خلال تعاملهم مع هجمات الكترونية ايرانية هو وجود علاقة روسية بها.  وبالتحديد وجد الخبراء ان الايرانيين يستخدمون ادوات طوّرها قراصنة الكترونيون روس مأجورون يبيعون خدماتهم لمن يدفع وتُباع في منصات روسية سرية.  وظهرت هذه الأدوات بالارتباط مع هجوم في اوكرانيا عام 2015 عندما نجح قراصنة الكترونيون روس في تعطيل اقسام من شبكة الكهرباء الاوكرانية. 

وأكد كارل رايت المدير في شركة تراب أكس الأمنية الاميركية في منطقة سيليكون فالي في ولاية كاليفورنيا قوله "ان هذه اول مرة صنفنا فيها هجوماً الكترونياً يعمل فيه قراصنة ايرانيون مع قراصنة روس مأجورين".  

وقالت شركة تراب أكس إنها لا تستطيع ان تكشف اسم ضحية الهجوم بسبب اتفاقيات للحفاظ على السرية سوى انها شركة مقاولات عسكرية تتعامل مع البنتاغون. ولكن الهجوم  يمثل شراكة "تاريخية" بين القراصنة الايرانيين والروس الذين يبيع مهاراتهم وأدواتهم لمن يدفع أعلى سعر، بحسب توم كيلرمان الخبير بأمن الكومبيوتر الذي عمل سابقاً مدير الأمن الالكتروني في شركة تريند مايكرو الأمنية اليابانية العملاقة ، وعضو اللجنة الاستشارية لشؤون الأمن الالكتروني في ادارة اوباما.   

تكرار المحاولات

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن كيلرمان قوله "ان القراصنة الايرانيين زادوا ترسانتهم الالكترونية وقدراتهم التكتيكية بحدة نتيجة هذه العلاقة".  

وكان القراصنة الالكترونيون الايرانيون عُرفوا اول مرة إثر هجمات نفذوها ضد شركات نفط في السعودية.  ثم انتقلوا الى استهداف شركات في اوروبا ومؤخرا في الولايات المتحدة.  

ولاحظ الخبراء الأمنيون ان القراصنة الالكترونيين الايرانيين ليسوا بمهارة الصينيين أو الروس أو الاوروبيين الشرقيين الذين تراقبهم الشركات الأمنية منذ أكثر من عشر سنوات.  ولكن ما يفتقر اليه القراصنة الالكترونيون الايرانيون في المهارات يعوضون عنه بتكرار المحاولات.  وهم عندما يُضبطون ينتظرون الى ان تهدأ العاصفة قبل ان يحاولوا مرة أخرى.  

واكتشف الباحثون في شركة تراب أكس الأدوات الروسية التي يستخدمها القراصنة الالكترونيون الايرانيون خلال ما وصفه رايت المدير في شركة تراب أكس بأنه معركة كر وفر معهم خلال الفترة الأخيرة.  

وقال موشي بن سيمون نائب رئيس تراب أكس لابس الذراع البحثية للشركة ان الخبراء عرفوا باستخدام الايرانيين ادوات روسية بسبب اختلاف هجومهم الأخير عن أكثر من 200 هجوم موثق نفذوه في السابق.  

 

اعدت «إيلاف» هذا التقرير بتصرف عن «نيويورك تايمز».  الأصل منشور على الرابط التالي

https://www.nytimes.com/2017/05/15/technology/web-defenders-detect-russian-hand-in-iranians-hacking-attempt.html?rref=collection%2Fsectioncollection%2Fmiddleeast&_r=0

 

 

 


في أخبار