GMT 14:20 2017 الأحد 21 مايو GMT 16:00 2017 الثلائاء 23 مايو :آخر تحديث
ابن عم بشّار ثري يدير قناة تلفزيونية عالمية من لندن

سوار الأسد يتلقى تهديداً بـ"الذبح"

نصر المجالي

كشف تقرير صحافي نشر في لندن، اليوم الأحد، أن سوار الأسد ابن عم الرئيس السوري، تلقى تهديدًا بالذبح على يد "جهاديين"، وأن شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية بدأت تحقيقاتها في الأمر.

إيلاف: حسب تقرير لصحيفة (صنداي تايمز)، فإن سوار الأسد (42 عامًا)، وهو ابن رفعت الأسد، تلقى تهديدين بالذبح من جماعة متطرفة، أحدهما عبر رسالة خطية تم إيصالها إلى منزله وأخرى عبر موقع (فايسبوك).

نص التهديد
يقيم سوار الأسد، في منزل فخم مؤلف من 8 غرف للنوم، وتبلغ قيمته 5 ملايين جنيه إسترليني، في منطقة "أوكس شوت - Oxshott" كثيرة الأشجار، في منطقة ساري في جنوب غرب لندن.

وقال موقع الصحيفة إن نص رسالة التهديد يقول: "عليك أن تعرف أننا سنأتيك وسنقطع رقبتك إن شاء الله"، وكان سوار قد تلقى رسالة في العام الماضي كان مضمونها: "سننتقم لدماء الشهداء، الله أكبر". 

سوار الأسد وتهديد بالذبح

وأبلغ الأسد الذي يدير شبكة فضائية (العالمية نيوز) في لندن صحيفة (صنداي تايمز) أنه قام بإبلاغ الشرطة بالتهديد الذي وصل اليه، بعد نصيحة زوجته كلوديا. 

إنكار تنفيذ المذبحة
وفي اللقاء أنكر سوار الأسد علاقة والده رفعت، وهو النائب السابق للرئيس السوري الراحل حافظ الأسد، بمذبحة عام 1982، والتي وُصف والده على إثرها بـ"سفاح حماة"، وتم نفيه إلى أوروبا بعد انقلابه الفاشل ضد أخيه حافظ الأسد، والد الرئيس الحالي بشار الأسد.

وأشار موقع الصحيفة إلى أن ثروة رفعت الأسد تقدر بحوالى 64 مليون جنيه إسترليني، وغالبية ثروته تتركز في شركات تجارية في لوكسمبورغ. ويقتسم رفعت الأسد وقته في الإقامة في منزله في حي (ماي فير) الراقي في لندن، ومنزل آخر في (ماربيلا) الإسبانية، وكان اتهم بالضلوع في مذبحة "حماة" التي وقعت عام 1982. ويعتقد أن تهديد نجله بالقتل له علاقة بضلوعه في المذبحة.


في أخبار