GMT 4:30 2017 الأحد 16 يوليو GMT 6:27 2017 الأحد 23 يوليو :آخر تحديث
ماكرون: الرئيس الأميركي استمع إليّ

ترمب يحاول إيجاد حلّ بشأن الانسحاب من اتفاق باريس

إيلاف- متابعة

باريس: أكّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لصحيفة "لوجورنال دو ديمانش" أنّ نظيره الأميركي دونالد ترمب "سيحاول إيجاد حلّ خلال الأشهر المقبلة" في ما يتعلق بانسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس للمناخ.  

ونقلت الصحيفة عن ماكرون قوله "دونالد ترمب استمع إليّ. لقد فهم معنى مسعاي".

وأضاف الرئيس الفرنسي في تصريح يأتي في أعقاب زيارة لباريس أجراها نظيره الأميركي واستمرّت يومين "قال لي (ترمب) إنّه سيُحاول إيجاد حلّ في الأشهر المقبلة. لقد تحدّثنا في تفاصيل ما قد يسمح له بالعودة" عن قراره سحب الولايات المتحدة من اتفاق باريس. 

وتابع ماكرون "أظنّ أنّ (ترمب) رأى في المدن والولايات (الأميركية) وفي عالم الأعمال وفي محيطه الخاص تعبئةً من أجل أن تبقى الولايات المتحدة منخرطة في مكافحة الاحتباس الحراري".

وأردف الرئيس الفرنسي "من المهمّ مواصلة الحوار، لكي تعود الولايات المتحدة في نهاية المطاف إلى ساحة التحرّك ضد الاحتباس الحراري (...)".   

وكان ترمب أعلن الخميس في مؤتمر صحافي مشترك مع ماكرون أنّ "أمراً ما قد يحصل" بالنسبة الى اتفاق باريس للمناخ، وذلك بعد ستة أسابيع من إعلانه انسحاب الولايات المتحدة من هذا الاتفاق الحيوي الذي وقع في 2015.

في الثامن من يوليو، خلال قمة مجموعة العشرين في هامبورغ (ألمانيا)، أكّد ماكرون أنه لم يفقد الأمل في "إقناع" ترمب بإعادة النظر في سحب الولايات المتحدة من اتفاق باريس. 

وأعلن الرئيس الفرنسي أنّ قمة جديدة بشأن المناخ ستُعقد في 12 ديسمبر في باريس.
 


في أخبار