GMT 2:41 2017 الثلائاء 8 أغسطس GMT 2:28 2017 الخميس 10 أغسطس :آخر تحديث
"إيلاف المغرب" تجول في الصحافة المغربية الصادرة الثلاثاء

داعش يستعد لشن هجمات إرهابية في مناطق متعددة من العالم

إبراهيم بنادي

تبدأ إيلاف المغرب جولتها في الصحافة المغربية الصادرة اليوم الثلاثاء بـ"الأحداث المغربية" التي كتبت أن تنظيم "داعش" يتهيأ لشن هجمات إرهابية في العديد من مناطق العالم، مستعملًا غازات سامة ومواد كيميائية، وربما حتى أسلحة بيولوجية تقليدية.

إيلاف من الرباط: أوضحت صحيفة "الأحداث المغربية" أن تقارير استخباراتية كشفت أن الضربات التي تلقاها "داعش" في سوريا والعراق دفعت بقيادته إلى التفكير في شن هجمات ذات طبيعة استعراضية، الهدف منها إسقاط أكبر عدد ممكن من القتلى والجرحى، وإثبات أن التنظيم الإرهابي لم تنل منه الضربات، بل ما زالت لديه القدرة على ضرب أي هدف في أي مكان في العالم بالطريقة والزمان اللذين يختارهما.

الأمن يضيق الخناق على المتربصين بالملك
في "الأخبار" تقرأ "إيلاف المغرب" أن رجال الأمن الوطني يضيقون الخناق على الأنشطة غير القانونية التي يقوم بها من يطلق عليهم "السمايرية"، الذين يتصيدون الفرص لطلب مساعدات من الملك بشكل مباشر في مدن الشمال، حيث يقضي عطلته الصيفية، وتسليمه بطاقات التعريف الوطنية (الهوية) بدعوى مساعدتهم اجتماعيًا، وتسهيل حصولهم على مأذونيات نقل خاصة سيارات الأجرة من طرف المؤسسات المسؤولة عن القطاع.

وأضافت الصحيفة نفسها أن ولاية أمن تطوان قامت بتطبيق خطط أمنية محكمة للحيلولة دون وصول "السمايرية" إلى هدفهم المتمثل في لقاء الملك.

المغاربة يتخلصون من عناء التصديق على الوثائق
أما "أخبار اليوم" فكتبت أن المواطنين المغاربة سيتخلصون قريبًا من عناء التصديق على الوثائق، إذ تعتزم الحكومة المغربية إصدار مرسوم جديد سيحوّل عملية المصادقة على صحة النسخ والتوقيعات إلى إجراء بسيط يمكن القيام به من دون الحاجة إلى التنقل إلى المقاطعات (البلديات).

أضافت الصحيفة أن وزارة الداخلية تسعى إلى تأمين وحماية ولوج مصالحها المركزية بالرباط شبكة الأنترنت، وذلك عبر طلبها التزود بمعدات وأنظمة حديثة ومتطورة تفوق قيمتها 360 مليون سنتيم (360 ألف دولار) فيما تتطلب صيانتها أكثر من 70 مليون سنتيم (70 ألف دولار) كما تعمل الوزارة على تكوين أطرها المتخصصين في الأمن الإلكتروني، وتأهيلهم لتدبير المنظومة الجديدة التي ستحصل عليها الوزارة.

تهديدات حصاد دفعت مسؤولين كبار إلى تقديم استقالتهم
تطالع "إيلاف المغرب" في "المساء" أن تهديدات محمد حصاد وزير التربية الوطنية، لعدد من المسؤولين في حال عدم استكمال أشغال تأهيل وصياغة وتجهيز المؤسسات التعليمية قبل انطلاق الموسم الدراسي، دفعت مسؤولين كباراً في القطاع إلى اعلان استقالتهم. 

وأضافت الصحيفة نفسها أن السرعة القصوى التي قرر وزير التربية الوطنية التعامل بها مع مشاكل القطاع المتراكمة لم تراع عدداً من الإكراهات التي ورطت المسؤولين، بعدما وجدوا أنفسهم عاجزين عن تدبير السيولة اللازمة لتأهيل المؤسسات التعليمية، وفق التصور الذي فرضه حصاد الذي اكتفى بإصدار التعليمات سعياً وراء إنجاز تاريخي، وترك مسؤولي التعليم في مواجهة تهديد صريح بالإعفاء، ما جعلهم يقررون الانسحاب بشكل مبكر، من خلال إعلان الاستقالة.

مافيا تهريب البشر تلجأ الى الدرجات المائية
تختم "إيلاف المغرب" جولتها بـ"المساء" التي كتبت أن مافيا تهريب المهاجرين الأفارقة تلجأ إلى الدراجات المائية "الجيت سكي" لنقل المهاجرين السريين من سواحل الشمال إلى سواحل ثغر سبتة المحتلة من طرف السلطات الاسبانية في شمال المغرب، بطرق أربكت السلطات والأجهزة الأمنية الإسبانية، وذلك على غرار الزوارق السريعة التي تنقل الحشيش.  

وأضافت الصحيفة نفسها أنه خلال ثلاثة أيام وصل حوالى 29 مهاجراً سرياً إلى سواحل سبتة، تم نقلهم على متن دراجة مائية تركت في مياه المدينة التي دخلوها واتجهوا إلى مراكز إيواء المهاجرين غير النظاميين.
 


في أخبار