GMT 12:50 2017 الأحد 17 سبتمبر GMT 1:10 2017 الإثنين 18 سبتمبر :آخر تحديث
هدد برد إيراني على أي إجراء خاطئ بشأن "النووي"

خامنئي: أميركا أخبث الشياطين

نصر المجالي

نصر المجالي: هدد المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي صمود وثبات الشعب الايراني أن أي إجراء خاطئ من جانب نظام الهيمنة الأميركية، "أخبث الشياطين"، في اطار الاتفاق النووية سيواجه برد من الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال خامنئي خلال رعايته، اليوم الاحد، حفل تخريج دفعة جديدة من ضباط جامعة علوم الامن الداخلي الايراني، إن انعدام الأمن بالمنطقة نتيجة للتدخلات الأميركية والصهيونية الشريرة بغية تأمين مصالحهم غيرالمشروعة مشددًا على أن اميركا و"اسرائيل" اوجدا "داعش" التي وصلت إلى نهايتها بهمة المقاومة والشباب المؤمن.

وأكد أن الطريق الوحيد لمواجهة الاطماع الاميركية هو ادراك شعوب ودول المنطقة لقدراتها والاستفادة منها، منوهاً إلى أن واشنطن تظهر يوميا شرها وخبثها بشأن الاتفاق النووي، "ما يؤكد انها الشيطان الأكبر كما وصفها الامام الخميني".

وحمل المرشد الإيراني أميركا والصهيونية وتدخلاتهما وتغلغلهما الشرير في المنطقة وتوفير مصالحهما اللامشروعة وإضعاف الشعوب، واضاف، مسؤولية إيجاد تنظيم (داعش) يومًا وحينما بدا يلفظ داعش انفاسه الاخيرة بهمم المقاومة والشباب المؤمن، اخذوا يبحثون عن طرق خبيثة اخرى "ولكن بتوفيق من الباري تعالى وهمم شباب ايران والمقاومة سيتم تمريغ انوف قادة نظام الهيمنة بالتراب".

واعتبر خامنئي أن الطريق الوحيد لمواجهة نفوذ واطماع قوى الهيمنة خاصة اميركا، بانه يتمثل في شعور شعوب وحكومات المنطقة بالقدرة والعمل على استخدام هذه القدرة وقال، لو تراجعنا نحن فإن العدو سيتقدم الى الامام.

وحول صلف ووقاحة اميركا في قضية الاتفاق النووي، قال إنهم يقومون كل يوم بعمل شرير وشيطاني، مما يؤكد صحة تصريحات الامام الخميني الذي وصف اميركا بالشيطان الاكبر، وفي الحقيقة فإن نظام الولايات المتحدة هو "أخبث الشياطين".


في أخبار