GMT 3:37 2017 الجمعة 22 سبتمبر GMT 3:43 2017 الجمعة 22 سبتمبر :آخر تحديث

ترمب يعتبر أن "صديقه" اردوغان يستحق "علامات جيدة"

أ. ف. ب.

نيويورك: أشاد الرئيس الاميركي دونالد ترمب بـ"صديقه" رجب طيب اردوغان خلال لقائهما الخميس على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك، معتبرا ان الرئيس التركي يستحق "علامات جيدة".

وقال ترمب في مستهل الاجتماع ان اردوغان "اصبح صديقي"، مضيفا "انه يحكم جزءا صعبا جدا من العالم. بصراحة، انه يستحق علامات جيدة".

وتدهورت العلاقات التركية الاميركية وسط اختلاف البلدين على عدد من الملفات، ابرزها تسليح واشنطن المقاتلين الاكراد السوريين في "وحدات حماية الشعب"، والمطالب المتكررة من جانب انقرة لتسليم الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة والذي تتهمه السلطات التركية بالتخطيط لمحاولة انقلاب 15 يوليو في تركيا.

في منتصف مايو، حصلت مواجهات عنيفة بين حراس الرئيس التركي ومتظاهرين اكراد في واشنطن، بعد لقاء بين اردوغان ونظيره الاميركي دونالد ترمب.

ولم تحصل اية حادثة بهذا الحجم خلال الجمعية العامة للامم المتحدة هذا الاسبوع. غير ان بعض المتظاهرين اقدموا الخميس على التشويش على كلمة القاها الرئيس التركي داخل فندق بمانهاتن.

وذكر متحدث باسم فندق "ماريوت ماركيز" ان اربعة او خمسة اشخاص هاجموا اردوغان كلاميا، قبل ان يخرجهم الحراس والشرطة من الفندق.

واظهرت صور التقطها احد الحاضرين وتناقلتها وسائل اعلام اميركية عدة، شخصا يحاول ان يقاطع اردوغان خلال القائه كلمته.

ووفقا لشرطة نيويورك والخدمة السرية الاميركية، لم يتم تنفيذ اي اعتقالات جراء هذه الحادثة.

وقالت الجمعية التركية الاميركية المنظمة لهذا الحدث على موقعها الالكتروني ان اولئك الاشخاص هم من انصار وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها انقرة منظمة ارهابية.


في أخبار