GMT 17:01 2018 الأحد 7 يناير GMT 11:17 2018 الثلائاء 9 يناير :آخر تحديث
لا يجد نفسه "الشخص الأمثل لقيادة الدولة"

أحمد شفيق يعلن عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية في مصر

أ. ف. ب.

القاهرة: أعلن رئيس الوزراء المصري الأسبق أحمد شفيق الأحد قراره عدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة هذا العام، بعدما كان أعلن في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر عزمه على خوض الانتخابات التي يرجح أن يفوز فيها الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

وقال في بيان نشر على صفحته بموقع "تويتر" "بالمتابعة للواقع، فقد رأيت أنني لن أكون الشخص الأمثل لقيادة أمور الدولة خلال الفترة القادمة. ولذلك، فقد قررت عدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة 2018".

وكان ينظر إلى شفيق، الذي عين رئيسا للحكومة خلال الايام الاخيرة من حكم الرئيس الاسبق حسني مبارك الذي اجبر على التنحي عام 2011، على انه منافس رئيسي للسيسي الذي من المتوقع ان يفوز بولاية جديدة رغم عدم إعلانه الترشح رسميا بعد.

وأعلن رئيس الوزراء السابق نيته خوض الانتخابات في تسجيل مصور بتاريخ 29 نوفمبر. وقال فيه ان البلاد تحتاج "تجديد الدماء" لمواجهة "الكثير من المشكلات التي شملت جميع مناحي الحياة".

وبعد عودته إلى مصر، توارى شفيق لمدة 24 ساعة قبل أن يؤكد في مداخلة هاتفية على برنامج حواري للمذيع المصري وائل الابراشي أنه يعيد النظر في مسألة الترشح.

وبدا شفيق في بيانه الصادر الأحد وكأنه بدل نبرته تماما بشأن الوضع في مصر منذ إعلانه أول مرة نيته الترشح.

وقال في بيانه الأخير "كنت قد قررت لدى عودتي إلى أرض الوطن الحبيب أن أعيد تقدير الموقف العام بشأن ما سبق أن أعلنته أثناء وجودي بدولة الإمارات العربية المتحدة، مقدرا أن غيابي لفترة زادت عن الخمس سنوات ربما أبعدني عن المتابعة الدقيقة لما يجري على أرض وطننا من تطورات وانجازات رغم صعوبة الظروف التي أوجدتها أعمال العنف والإرهاب".


في أخبار