GMT 23:41 2018 الأربعاء 10 يناير GMT 23:45 2018 الأربعاء 10 يناير :آخر تحديث

ترمب: اللقاء مع المحقق في قضية التدخل الروسي غير مرجح

أ. ف. ب.

واشنطن: ظهر الرئيس الاميركي دونالد ترمب الاربعاء وكأنه قد تراجع عن التزامه بلقاء المحققين في التدخل الروسي في انتخابات عام 2016 الرئاسية بقوله ان مقابلة من هذا النوع من "غير المرجح" ان تحدث.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيسة الوزراء النروجية ايرنا سولبيرغ في البيت الابيض، سئل ترامب عما اذا كان مستعدا للقاء المحقق الخاص روبرت مولر، فتجنب الإجابة المباشرة، وكرر نفيه أن يكون المحققون قد وجدوا اي ادلة على تواطؤ بين حملته الانتخابية وروسيا.

وقال "سأرى ما الذي سيحدث، لكن عندما لا يضعون يدهم على اي تواطؤ، ولم يكشف احد عن اي تواطؤ على اي مستوى، يبدو انه من غير المرجح ان تكون لديك مقابلة".

وكان ترمب قد اعلن سابقا انه مستعد "مئة بالمئة" للقاء مولر المحقق الخاص والمدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي "اف بي آي". وينفي ترمب بشكل قاطع ان تكون حملته تعاونت مع روسيا من اجل تقويض حملة منافسته هيلاري كلينتون.

وحتى الآن قام التحقيق بتوجيه الاتهام الى اثنين من العاملين في حملة ترمب، احدهما هو مدير الحملة بول مانافورت. وأقر اثنان آخران، أحدهما مستشار الامن القومي السابق في البيت الابيض مايكل فلين بكذبهما على "اف بي آي" حول اجراء اتصالات مع مسؤولين مرتبطين بالكرملين.

ينطوي المثول امام مولر بالنسبة الى ترمب على مخاطر قانونية وسياسية، وهو ادّعى بشكل مستمر انه شخصيًا ليس تحت التحقيق.
ويعتقد ان مولر يحقق ايضا في ما اذا كان ترمب او مسؤولون من دائرته الضيقة قد سعوا الى اعاقة سير العدالة، ما اثار تكهنات حول امكان مقابلة المحقق للرئيس.


في أخبار