GMT 10:10 2018 الجمعة 12 يناير GMT 12:59 2018 الجمعة 12 يناير :آخر تحديث

الرئاسة البلغارية للاتحاد الاوروبي تريد تحسين العلاقات مع تركيا

أ. ف. ب.

صوفيا: اكدت وزيرة الخارجية البغارية ايكاتيرينا زاهارييفا الجمعة ان بلغاريا تريد خلال رئاستها الدورية للاتحاد الاوروبي، تحسين العلاقات بين اوروبا وتركيا المجاورة.

وقالت زهارييفا في مؤتمر صحافي في صوفيا بمناسبة بدء رئاسة بلادها للاتحاد الاوروبي "تركيا شريك مهم لاوروبا في عدد من القضايا مثل اللاجئين والارهاب والاقتصاد والطاقة".

واضافت "علينا ان نحسن العلاقات (معهم) بدون اخفاء المشاكل"، مؤكدة انه "من الافضل مناقشة العلاقة التي يجب ان نقيمها معهم (الاتراك)، بصدق لانهم ثاني اكبر جيش في حلف شمال الاطلسي".

ويؤكد رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف ان الاتفاق حول الهجرة الذي ابرم في 2016 بين الاتحاد الاوروبي وتركيا ويهدف الى خفض اعداد اللاجئين "فعال بشكل ممتاز بالنسبة لبلغاريا ولاوروبا".

وتفصل حدود برية طولها 259 كيلومترا بين تركيا وبلغاريا التي تضم اقلية من 700 الف تركي تعود اصولهم الى السلطنة العثمانية.

وقال بوريسوف محذرا للصحافيين الخميس "ماذا سيحدث اذا توجه ثلاثة ملايين مهاجر (موجودون في تركيا) الى اوروبا؟".

وينتقد الشركاء الاوروبيون لانقرة التي تطرق بالحاح ابواب الاتحاد الاوروبي منذ عقود، حملة القمع الواسعة التي تشنها السلطات التركية إثر محاولة الانقلاب التي شهدتها أنقرة في تموز/يوليو 2016، ما أدى عمليا الى وقف المفاوضات حول ترشح تركيا للانضمام الى الاتحاد.


في أخبار