GMT 0:27 2018 السبت 3 فبراير GMT 8:15 2018 السبت 3 فبراير :آخر تحديث

قاض برازيلي يعيد الى الرئيس السابق لولا جواز سفره المصادر

أ. ف. ب.

برازيليا: أمر قاض فدرالي برازيلي الجمعة بان يعاد الى الرئيس السابق لويس ايناسيو لولا دا سيلفا جواز سفره الذي صادره القضاء في الاسبوع الماضي بعد الحكم عليه بالسجن من قبل محكمة استئنافية.

وكان لولا يستعد للسفر الى اثيوبيا للمشاركة في مؤتمر لمنظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة في نهاية الاسبوع الماضي. لكن قاضيًا فدراليًا منعه من مغادرة البلاد وامر بمصادرة جواز سفره.

والغى لولا المرشح الاوفر حظا للفوز في الانتخابات الرئاسية في اكتوبر، رحلته التي كانت مقررة بعد ساعات، وقام محاموه بتسليم جواز سفره الى القضاء في اليوم التالي.

وقال القاضي برونو ابوليناريو في قراره "لا يمكن باي طريقة استنتاج ان (لولا) كان يخطط للهرب من البلاد بهدف الافلات من تطبيق قانوننا الجنائي". واضاف "بالعكس، كان خروجه من البلاد مبررا بالتزام مهني مقرر مسبقا".

وتابع القاضي في قراراه الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه ان "وحده خيالا كبيرا اوصل الى النتيجة" التي استخلصها القاضي الذي امر بمصادرة جواز سفره.

وكانت محكمة قي بورتو اليغري (جنوب) اكدت الاربعاء الماضي ادانة لولا بعدم التحرك في مواجهة الفساد وتبييض الاموال بسبب قبوله شقة من ثلاث طبقات على شاطىء البحر من شركة للبناء. ومع خسارته دعوى الاستئناف لا يبدو لولا مهددا بالسجن قريبا لكن فرص ترشحه للانتخابات تضررت الى حد كبير.

لكن القضاة الذين حكموا عليه بالسجن قالوا انه لن يبدأ بقضاء العقوبة الا بعد ان يستنفد كل اشكال الطعن. وهذا يعني ان لولا يمكن ان يسجن خلال اسابيع او اشهر مع انتهاء كل طلبات الطعن التي يمكنه الاستفادة منها امام الهيئات القضائية العليا قي البلاد اي محكمة العدل العليا او المحكمة العليا.

وتقدم محاموه الجمعة بطلب احضار وقائي امام المحكمة العليا لتجنيبه السجن، بعد ثلاثة ايام على رفض محكمة العدل العليا طلبا مماثلا. وقال ان هذا الطلب الخطي الذي وقعه 11 محاميا واطلعت فرانس برس على نصه، يهدف الى "منع اي تهديد بتعليق حرية التنقل (فورا او في الامد المتوسط) بسبب مخالفة قانونية او استغلال للسلطة".

وفي الوقت نفسه، عرض محامو لولا القضية على مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في جنيف لادانة انحياز القضاء البرازيلي، على حد قولهم.

وقال كريستيانو زانين مارتينز احد محامي الرئيس السابق ان قرار القاضي ابوليناريو "يصحح" حكم المحكمة الابتدائية الذي ينتهك الضمانات الني كفلها الدستور بحرية الحركة.


في أخبار