GMT 11:52 2018 الأحد 15 أبريل GMT 4:55 2018 الإثنين 16 أبريل :آخر تحديث
مستنكرًا قرار الإدارة الأميركية نقل سفارتها إلى القدس

الملك سلمان يؤكد على خطورة السلوك الإيراني بالمنطقة

صحافيو إيلاف

الظهران: أكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، الاحد، في مستهل كلمته في افتتاح القمة العربية 29 التي تستضيفها مدينة الظهران، أن "القضية الفلسطينية هي قضيتنا الأولى وستظل كذلك".

وأعرب الملك سلمان عن استنكاره لقرار الإدارة الأميركية نقل سفارتها إلى القدس. وشدد على ضرورة أن تكون القدس الشرقية عاصمة لفلسطين.

وحمل ملك السعودية العناصر الحوثية التابعة لإيران "كامل المسؤولية حيال الأزمة اليمنية والمعاناة الإنسانية التي عصفت باليمن".

ورحب الملك سلمان ببيان مجلس الأمن الذي دان بشدة إطلاق عناصر الحوثي صواريخ باليستية تجاه السعودية، قائلا إن عدد هذه الصواريخ بلغ 119 صاروخا، وقد استهدف عدد منها مكة المكرمة.

ودعا المجتمع الدولي لتهيئة كافة السبل لوصول المساعدات إلى اليمن، وتابع "نجدد التأكيد على خطورة السلوك الإيراني في المنطقة". كما دعا الملك سلمان إلى موقف أممي قوي ضد سلوك إيران في المنطقة.

وحول الأزمة الليبية، قال الملك سلمان إن اتفاق الصخيرات هو الطريق للحل في ليبيا ووحدة أراضيها. وشدد العاهل السعودي على أن الأمن القومي العربي منظومة كاملة لا تقبل التجزئة.

وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قد أكد في كلمته أمام القمة على "الحق الأبدي الخالد للفلسطينيين والعرب والمسلمين والمسيحيين في القدس"، ووصف المدينة المقدسة بأنها "مفتاح السلام في المنطقة وحجر الأساس".

وشدد على ضرورة قيام الدولة الفلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، استناداً إلى حل الدولتين ومباردة السلام العربية، مؤكدًا على الحفاظ على هيئة الأونروا لدعم اللاجئين الفلسطينيين إلى حين إيجاد حل لقضيتهم.


في أخبار