GMT 12:36 2018 الأحد 15 أبريل GMT 12:40 2018 الأحد 15 أبريل :آخر تحديث
قال إن "العدالة والتنمية" يعول على ذكاء الشعب المغربي

العثماني: من سيأتون به في انتخابات 2021 لن ينجح

عبدالله التجاني

الرباط: تخلى سعد الدين العثماني، أمين عام حزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة المغربي، عن الهدنة غير المعلنة مع حلفائه، ووجه رسالة لرئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش، من دون أن يذكره بالاسم، وقال ان من سيأتون به في انتخابات 2021 لن ينجح، وأن حزبه يعول على ذكاء الشعب للفوز في الانتخابات التشريعية المقبلة.

وقال العثماني، الذي كان يتحدث مساء امس، في المؤتمر الجهوي لشبيبة حزب العدالة والتنمية بمدينة طنجة(شمال البلاد):"2007 لم ينجح والحمد لله وجاؤوا بآخر في 2016 ولم يفعل شيئا، وسيأتون بآخر في 2021 ولن ينجح"، في إشارة إلى فشل حزب الأصالة والمعاصرة المعارض القريب من السلطة، في الفوز بانتخابات 2016.

وزاد رئيس الحكومة المغربية موضحا أن من يأتون به في 2021 "لن ينجح لأن الشعب المغربي ذكي. ولمسنا ذكاء لدى مختلف فئات الشعب المغربي، وفي وسط التشويش الإعلامي والإشاعات والأكاذيب والضغط استطاع الحزب أن يحوز ثقة المواطنين ، وأن يصوتوا لصالحه".

ولم يقف العثماني عند هذا الحد، بل اضاف قائلا "لنا الثقة في ذكاء الشعب المغربي الذي يتابع من يعرقل ومن يعرقل له، ومن يشتغل ومن يضع العصا في العجلة"، وذلك في إشارة إلى العراقيل التي تواجهها الحكومة وحزبه سواء في عهده أو في عهد سلفه عبد الإله ابن كيران.

وفي محاولة منه لتحفيز أعضاء حزبه، قال االعثماني: إن اليأس "لا يوجد في قاموسي، كيف يمكن لحزب يرأس المدن الكبرى على طول التراب الوطني وعرضه وعدد مهم من المدن المتوسطة، ويرأس والحكومة وعنده الفريق الأول في البرلمان ويتكلم عن اليأس، فماذا سيبقى للأخرين ليقولوه؟".

وأضاف "لا ينبغي أن يكون اليأس. عندنا الإصرار على خدمة بلدنا والإصرار على أن نطور آليات العمل السياسي نحو المستقبل بما يفيد بلدنا والعمل الإيجابي"، لافتا إلى أنه في عز المحن الكبيرة "ينبغي أن يتقوى الإنسان ، ويتشجع ويتحلى بخطاب إيجابي، لأننا نريد الجميع أن ينخرط في أوراش البناء والعمل من الشاب وعموم المواطنين".

وأشار العثماني إلى أن المغرب لديه أمل كبير وأمامه "مستقبل زاهر ، ونحن متأكدون أن بلدنا فيها نساء ورجال أقوياء ومناضلون شرفاء وطنيون يخدمون بلدهم في مختلف المؤسسات والهيئات"، مشددا على أنه ما دام الأمر هكذا "لا خوف من أي شيء".

وأشار العثماني الى أن منطق حزب "العدالة والتنمية" هو أن "نخدم الوطن والبلد مع أي موقع كان، ونمد يدنا إلى مختلف القوى السياسية لنتعاون معها، وينبغي على الجميع أن يلتزم بنفس القواعد".


في أخبار