GMT 19:23 2018 الأحد 15 أبريل GMT 23:46 2018 الأحد 15 أبريل :آخر تحديث
حزب الأصالة والمعاصرة يدين العمليات العسكرية على سوريا

الياس العماري يوقع على "إعلان المنستير" في تونس

إيلاف المغرب ـ متابعة

تونس: وقع الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة المغربي إلياس العماري على إعلان المنستير الصادر في ختام الاجتماع الحزبي التشاوري الذي جمع قيادات 11 حزبا سياسيا بشمال افريقيا بدعوة من حركة مشروع تونس.

ونص الاعلان الذي وقعته قيادات أحزاب مغربية وجزائرية وتونسية وليبية وموريتانية على المشاركة في تأسيس هيئة مؤقتة عليا للتنسيق بينها تحت مسمى "شبكة الأحزاب الديمقراطية في منطقة شمال افريقيا".

وأكد الاعلان على بذل كل جهود التعاون والتنسيق والعمل على المساهمة في بعث روح جديدة في منطقة شمال افريقيا استلهاما من روح مؤتمر طنجة في أبريل 1958، من خلال الاجتماع مجددا في طنجة قبل نهاية سنة 2018 ، وتكليف حزب الأصالة والمعاصرة المغربي بتشكيل لجنة تحضيرية بهذا الخصوص لمواصلة التشاور.

ونص إعلان المنستير كذلك على وحدة جميع بلدان شمال إفريقيا، مشددا على أن التاريخ السياسي والاجتماعي لكل دولة يحدد خصوصيات مسارها واختياراتها السيادية التي يتوجب احترامها والنأي عن التدخل في شؤونها الداخلية.

على صعيد اخر ،عبر حزب الأصالة والمعاصرة عن إدانته الشديدة واستنكاره للعمليات العسكرية الثلاثية الأميركية والبريطانية والفرنسية على سوريا، وعدها عدوانا يضرب في الصميم الشرعية الدولية، كما يدرجها في خانة إرهاب دولة لن يزيد المشكلة السورية ، التي استمرت سبع سنوات، إلا تعقيدا.

وقال الحزب في بيان تلقى "ايلاف المغرب" نسخة منه ، إن من شأن هذه العمليات والتطورات الأخيرة أن تقوي التطرّف وتغذيه كفكر، وعلى أرض الواقع كجماعات ومنظمات، وأن تجهز على وحدة سوريا وتجهض خيارات وحق الشعب السوري في العيش بأمن وآمان، كما تهدد السلم والأمن بالمنطقة وفِي العالم.

وجدد حزب الأصالة والمعاصرة التأكيد على جنوحه لاحترام الاختيارات الديمقراطية للشعوب والدول ودفاعه عن السلم والأمن وفكر الاختلاف وحلا لنزاعات، كيفما كان نوعها، بطريقة سلمية.


في أخبار