GMT 10:49 2018 الإثنين 16 أبريل GMT 13:35 2018 الإثنين 23 أبريل :آخر تحديث
لقاءات ودية ذات معان كبيرة استضافها الأمير محمد بن سلمان

في قمة الظهران.. بعيدًا عن الرسميات والكواليس

نصر المجالي

شهدت قمة الظهران التي أطلق عليها اسم "قمة القدس" تلبية لرغبة من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، جلسات ولقاءات ودية وذات معانٍ كبيرة وتأثير مهم على مستوى عالٍ، بعيدا عن الرسميات والكواليس المعهودة في لقاءات القمم العربية السابقة.

إيلاف: نشر سعود القحطاني المستشار في الديوان الملكي السعودي صورة لمائدة عشاء جمعت عددًا من القادة العرب المشاركين في القمة العربية التي اختتمت أعمالها مساء أمس الأحد.

جمعت الصورة التي نشرها القحطاني على موقع (تويتر) ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وكلًا من الملك عبدالله الثاني والملك حمد بن عيسى آل خليفة والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والشيخ محمد بن راشد، والشيخ منصور بن زايد، ومستشار الأمن الوطني طحنون بن زايد، وتركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة في السعودية، إضافة إلى سعود القحطاني المستشار بالديوان الملكي واللواء عباس كامل القائم بأعمال رئيس المخابرات المصرية.

جولة

بعيدًا عن الرسميات أيضًا، قام عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني والرئيس السيسي ومعهم محمد بن راشد بزيارة كورنيش الخبر، وقد نزلوا من السيارة التي كانت تقلّهم لدقائق، حيث شاهدوا معلمًا جديدًا يجري الانتهاء منه على الواجهة البحرية.

وكانت صور ومقاطع فيديو، نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مساء السبت، أظهرت تجوال الشيخ محمد بن راشد، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس الوزراء حاكم دبي في مجمع "الظهران مول" في المنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية.

ظهر الشيخ محمد بن راشد، وهو يتجول داخل السوق الشهيرة، فيما التقط له متسوّقون وزائرون صورًا وفيديوهات. وكان الشيخ محمد وصل إلى الظهران على رأس دولة الإمارات للقمة العربية التي عقدت في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي.

شارك في القمة 17 زعيمًا ورئيس حكومة، وثلاثة مسؤولين آخرين يمثلون الجزائر والمغرب وسلطنة عُمان، بينما مُثلت قطر بمندوبها الدائم في جامعة الدول العربية.


في أخبار