GMT 19:10 2018 الأربعاء 9 مايو GMT 19:11 2018 الأربعاء 9 مايو :آخر تحديث

بوتين يسعى مع نتانياهو إلى حلول في الشرق الأوسط

أ. ف. ب.

موسكو: قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاربعاء انه يريد "البحث عن حلول" في الشرق الاوسط مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، وذلك خلال لقاء جمعهما في الكرملين، غداة انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع ايران.

وقال بوتين لدى تطرقه الى الشرق الاوسط، ان الوضع في هذه المنطقة "خطر جدا للاسف"، مضيفا "آمل الا نكتفي بمناقشته فحسب، بل بان نبحث عن حلول" بحسب ما افاد بيان للرئاسة الروسية.

وقال نتانياهو حسب ما ورد في البيان نفسه انهما "سيفكران معا في طريقة العمل للتصدي للتهديدات القائمة بشكل مسؤول ومعقول".
اضاف نتانياهو "بعد 73 عاما من المحرقة (النازية في المانيا) لدينا في الشرق الاوسط بلد هو ايران يدعو بشكل صريح الى تدمير اسرائيل".

وقال نتانياهو في بيان نشر اثر اجتماعه ببوتين "اثناء المباحثات عرضت وجهة نظرنا في المشاكل التي تشمل الارشيف السري النووي لايران، وطبعا مشاكل التوتر الحالي"، مكررا ان ايران تريد نشر اسلحة في سوريا لتهديد اسرائيل.

وكان دونالد ترمب اعلن الثلاثاء انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع ايران الذي كانت وقعته واشنطن مع باقي اعضاء مجلس الامن الدائمين الاربعة والمانيا مع طهران في 2015.

الثلاثاء، أعربت وزارة الخارجية الروسية عن "خيبة أملها العميقة لقرار الرئيس الاميركي الانسحاب بشكل احادي" من الاتفاق و"اعادة تفعيل العقوبات الاميركية بحق ايران". وكانت اسرائيل عارضت بشدة الاتفاق مع ايران. وحضر بوتين ونتانياهو صباح الاربعاء الاستعراض العسكري الروسي في موسكو احياء للذكرى 73 لانتصار الاتحاد السوفياتي على النازية. وتراس بوتين الاربعاء اجتماعا لمجلس الامن الروسي.

وقالت الرئاسة الروسية في بيان انه " تم التطرق الى الوضع (..) بعد اعلان الولايات المتحدة انسحابها من الاتفاق النووي مع ايران" وان المشاركين في الاجتماع عبّروا "عن القلق العميق" و"اكدوا مجددا اهمية" الاتفاق.

شارك في الاجتماع رئيس الوزراء ديميتري مدفيديف ووزيرا الدفاع سيرغي شويغي والخارجية سيرغي لافروف اضافة الى مسؤول الاستخبارات الخاصة "اف اس بي" الكسندر بورتنيكوف، والاستخبارات الخارجية سيرغي ناريشكين. وتم خلال اجتماع مجلس الامن الروسي التطرق الى الغارات الاسرائيلية مساء الثلاثاء على مواقع في سوريا، بحسب بيان الكرملين. وبحسب المرصد السوري لحقوق الانسان قتل 15 مقاتلا اجنبيا بينهم ثمانية ايرانيين في الغارة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعرب الأربعاء عن قلقه البالغ حيال اعلان الرئيس الأميركي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع ايران، وقال إن محادثاته مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي يزور موسكو ستناقش الوضع "الخطير" بشأن هذا الملف.

وعبّر بوتين في تصريحات لمجلس الامن القومي عن "قلقه البالغ حيال هذا القرار، وأكد مجددا أهمية هذه الوثيقة". وأجرى بوتين في وقت لاحق محادثات مع نتانياهو الذي كان قد أعلن تأييده لقرار ترمب بشأن إيران، العدو اللدود لاسرائيل.

وقال نتانياهو قبيل مغادرة اسرائيل إن "اللقاءات بيننا دائما مهمة، وهذا الاجتماع مهم بشكل خاص". لم تشر تصريحات بوتين ونتانياهو التي نشر نصها الكرملين، إلى الاتفاق النووي الإيراني بشكل مباشر.


في أخبار