GMT 14:02 2018 الأربعاء 16 مايو GMT 0:25 2018 الخميس 17 مايو :آخر تحديث
رغم الجدل حول ملف التعذيب

لجنة استخبارات مجلس الشيوخ الاميركي تصوت لصالح تعيين هاسبل مديرة للسي آي ايه

أ. ف. ب.

واشنطن: وافقت لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الاميركي الاربعاء على ترشيح عميلة الاستخبارات المخضرمة جينا هاسبل لمنصب مديرة وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي اي ايه) رغم سجلها في الضلوع في عمليات تعذيب في مطلع الالفية.

وأيدت لجنة الاستخبارات بأغلبية 10 الى خمسة أصوات رفع ترشيح هاسبل الى مجلس الشيوخ، وهو ما يضمن فعليا حصولها على موافقة المجلس لتولي المنصب.

وكان الرئيس الاميركي، دونالد ترمب قد اختار هاسبل الشهر الماضي، لتحل محل مايك بومبيو، الذي اصبح وزيرًا للخارجية، قبل ثلاثة أسابيع.

وهاسبل، 33 عاما، أحد المحنكين بوكالة الاستخبارات، حيث عملت لفترة طويلة، بوصفها عميلة سرية ومشرفة في العمليات السرية للـ"سي.آي.إيه".

وكان بعض أعضاء مجلس الشيوخ غير راضين عن أجوبتها، خلال جلسة استماع بشأن تثبيت تعيينها الاسبوع الماضي، على أسئلة بشأن دورها في ما يزعم تعذيب من يشتبه أنهم من الارهابيين، في أعقاب هجمات 11سبتمبر 2001.

وبينما قالت أمام اللجنة إنها "لن تسمح على الاطلاق بنشاط غير أخلاقي، فإنها لم تقر بإدانة برنامج الاستجواب، الذي تم استخدامه فور وقوع الهجمات ، للحصول على معلومات بشأن كيفية التخطيط لها.


في أخبار