GMT 9:44 2018 الإثنين 4 يونيو GMT 13:55 2018 الإثنين 4 يونيو :آخر تحديث

مقتل عسكري بانفجار قرب قاعدة للتحالف الدولي في محافظة الرقة

أ. ف. ب.

بيروت: انفجرت عبوة ناسفة الاثنين أثناء مرور عربة عسكرية قرب قاعدة يستخدمها التحالف الدولي بقيادة واشنطن في محافظة الرقة في شمال سوريا، ما أودى بحياة مقاتل لم يُعرف ما اذا كان محلياً أو أجنبياً، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال التحالف الدولي إنه سمع بتقارير حول إنفجار، فيما نفت قوات سوريا الديموقراطية وقوعه أساساً.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "انفجرت عبوة ناسفة وُضعت على جانب الطريق أثناء مرور عربة عسكرية بين بلدة عين عيسى في شمال الرقة وقاعدة اللواء 93 العسكرية التي يتواجد فيها جنود أميركيون وفرنسيون ومقاتلون أكراد".

ولم يتمكن المرصد من تحديد جنسية العسكري الذي قتل في الإنفجار وما اذا كان من قوات التحالف الدولي أو من قوات سوريا الديموقراطية، فصائل كردية وعربية مدعومة أميركياً.

وقال التحالف الدولي في بيان لوكالة فرانس برس "نحن على علم بتقارير من مصادر مفتوحة ولكن ليس لدينا تقارير من قواتنا على الأرض".

ونفى مدير المكتب الاعلامي لقوات سوريا الديموقراطية مصطفى بالي لفرانس برس وقوع الإنفجار. وقال "ليس هناك انفجار قرب القاعدة الاميركية في عين عيسى، ونحن قوات سوريا الديمقراطية ننفي تعرض قواتنا او مراكزنا لهجوم مفخخ".

ويدعم التحالف الدولي قوات سوريا الديموقراطية التي طردت التنظيم المتطرف من مناطق واسعة في شمال وشمال شرق سوريا، بينها مدينة الرقة التي شكلت لسنوات معقل الجهاديين الأبرز في سوريا.

وتخوض هذه القوات حالياً آخر معاركها ضد تنظيم الدولة الإسلامية في جيوب صغيرة لا يزال يسيطر عليها في محافظتي دير الزور والحسكة في شرق وشمال شرق البلاد.


في أخبار