GMT 22:23 2018 الثلائاء 12 يونيو GMT 22:30 2018 الثلائاء 12 يونيو :آخر تحديث
بسبب جريمة قتل ذهب ضحيتها شاب قبيل موعد الإفطار

مواجهات عنيفة بين مواطنين وعناصر الدرك الملكي في ضواحي مراكش

منى الهاشمي

الرباط: اهتز دوار (كفر) «الحمينات» الواقع في الجماعة القروية أولاد حسون بضواحي مراكش (جنوب المغرب) على وقع جريمة راح ضحيتها شاب على يد ثلاثة أشخاص، مساء اليوم (قبيل موعد الإفطار)، ما دفع سكان المنطقة إلى التظاهر احتجاجًا على الإنفلاتات الأمنية التي تعرفها المنطقة، وتأخر المصالح الأمنية في الوصول إلى مكان الحادث.

وذكر مصدر لـ"إيلاف المغرب" أن مواجهات عنيفة وقعت بين سكان المنطقة وعناصر الدرك الملكي أثناء تدخلهم لمعاينة الحادث وفتح تحقيق بشأنه، بسبب هروب الجناة من مسرح الجريمة، وهو ما دفع عائلة الضحية برفقة سكان المنطقة إلى التظاهر ومنع العناصر الأمنية من حمل جثة الضحية إلى مستودع الأموات.

أضاف المصدر عينه أن شخصًا من المتظاهرين أصيب على أثر طلق ناري من طرف عنصر من الدرك الملكي لفك الإحتجاج، الذي خرج عن نطاق السيطرة، ما دفع بمركز الدرك في المنطقة القروية أولاد حسون لطلب تعزيزات أمنية من القيادة الجهوية للدرك الملكي بمراكش، حيث توجّهت فرق أمنية أخرى للتدخل في المواجهات التي أسفرت عن إصابات في صفوف الطرفين.

وما زالت المنطقة تعرف غليانًا غير مسبوق بسبب الحصار الذي يفرضه السكان على مسرح الجريمة، مما تعذر معه نقل جثمان الضحية إلى مستودع الأموات من أجل تشريح طبي.


في أخبار