GMT 11:37 2018 الأربعاء 11 يوليو GMT 11:56 2018 الأربعاء 11 يوليو :آخر تحديث

البريطاني المصاب بمادة نوفيتشوك "لم يعد في حالة حرجة"

أ. ف. ب.

لندن: أعلن مستشفى سالزبري في جنوب غرب انكلترا الاربعاء ان البريطاني تشارلي رولي الذي يتلقى العلاج في المستشفى منذ 30 يونيو بعد اصابته بمادة نوفيتشوك السامة "لم يعد في حالة حرجة".

وقالت المسؤولة في المستشفى لورنا ويلكنسون في بيان "لم يعد في حالة حرجة. ان وضعه لا يزال خطيرا ولكنه مستقر".

وكان المستشفى افاد الثلاثاء ان رولي استعاد وعيه لكنه اكد "انه لا يزال مريضا جدا ويحتاج الى عناية متخصصة على مدى 24 ساعة".

واضافت ويلكنسون ان وضع "تشارلي رولي سجل تحسنا اضافيا خلال الليل. لا تزال هناك مرحلة يجب ان يتخطاها ولكن التحسن الذي لاحظناه حتى الان يشجعنا على التفاؤل".

وفي بيان منفصل، قالت الشرطة انها تمكنت من التحدث اليه "لوقت قصير" و"تعتزم التواصل معه مجددا في الايام المقبلة".

كذلك، اصيبت زوجة شارلي داون ستورجيس (44 عاما) بمادة نوفيتشوك وقضت مساء الاحد.

والفرضية الرئيسية للشرطة هي ان هذه المادة مرتبطة بالهجوم الذي تعرض له بداية مارس الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا في سالزبري.

ولا تزال الشرطة تحاول تحديد المكان والزمان اللذين تعرض فيهما الزوجان ل"جرعة قوية" من نوفيتشوك بعد احتكاكهما بغرض ملوث. واجرت تحقيقا في اماكن عدة ارتادها الثنائي في سالزبري وفي مدينة امسبري المجاورة حيث كان لتشارلي رولي شقة.

وتوفيت ستورجيس بعد بقائها ثمانية ايام في المستشفى واستدعت وفاتها فتح تحقيق في وقوع جريمة.

وهي تتحدر من دورينغتون في جنوب غرب انكلترا ولديها ثلاثة اولاد.

وبعدما نقلا الى المستشفى في وضع حرج، تمكن سيرغي ويوليا سكريبال من مغادرته بعد تلقيهما العلاج لاسابيع.


في أخبار