GMT 19:00 2017 الثلائاء 14 نوفمبر GMT 18:52 2017 الثلائاء 14 نوفمبر :آخر تحديث
مقعد المدرب الإسباني في النادي الفرنسي أصبح على صفيح ساخن

الإيطالي كونتي أبرز المرشحين لخلافة إيمري في باريس سان جيرمان

ديدا ميلود

لم تشفع النتائج الإيجابية التي حققها نادي باريس سان جيرمان خلال منافسات الموسم الجاري على الصعيدين المحلي والقاري تحت إشراف مدربه الإسباني أوناي إيمري لتعزيز مكانته لدى ملاك النادي القطريين، بعدما كشفت تقارير إعلامية عن ظهور مؤشرات لإحداث تغيير على مستوى الجهاز الفني بإنهاء مهام الإسباني والتعاقد مع مدير فني جديد مع نهاية الموسم أو مع نهاية مرحلة الذهاب منه.

وبحسب ما أعلنته صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية المقربة من البيت الباريسي، فإن استمرار اوناي ايمري في منصبه مرهون بتحقيقه لحصيلة جيدة في نهاية الموسم ، حيث يشترط بلوغه المربع الذهبي في دوري أبطال أوروبا لتفادي إقالته، وهي المحطة التي لم يسبق للفريق أن بلغها منذ مجيء القطريين في عام 2011 رغم الأموال الطائلة التي صرفوها لتحقيق هذه البطولة القارية.
ورغم أن عقد إيمري مع النادي الفرنسي ينقضي في الثلاثين من شهر يونيو من عام 2018 أي بنهاية الموسم الحالي، إلا أن عقده يتضمن بنداً يمنحه فرصة التجديد لموسم إضافي يبقى مرتبطًا بتأهل الفريق إلى الدور قبل النهائي لدوري الأبطال، حيث يعتزم القطريون تمديد عقد إقامته في "حديقة الأمراء" في حال نجح في قيادة الفريق للتتويج باللقب القاري أو بلوغ النهائي على أقل تقدير .
ووفقًا لما ذكرته الصحيفة الفرنسية ، فإنه في الوقت الذي ينتظر فيه القطريون نهاية الموسم لتقييم حصيلة المدرب الإسباني، فإنهم يعملون في الوقت نفسه على البحث عن مدرب جديد ، حيث يرشحون لذلك الايطالي انطونيو كونتي المدير الفني لنادي تشيلسي الإنكليزي ، إذ يفضلون ان يتم تسليم مهام الإشراف الفني للفريق إلى مدرب إيطالي .
ورغم أن كونتي مرتبط بعقد مع النادي اللندني لغاية عام 2019 ، إلا أن وضعية الفريق حالياً في الدوري الإنكليزي الممتاز تجعله على صفيح ساخن، و عليه لا يستبعد ان يتعرض للإقالة قبل نهاية الموسم خاصة في حال ساءت نتائج "البلوز" وخرجوا مبكراً من المنافسة على لقب مسابقة "البريميرليغ" الإنكليزية .
هذا وجاء تفكير القطريين في إحداث تغيير على مستوى الجهاز الفني للفريق في أعقاب توتر علاقته بنجم الفريق المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا ، بعدما أكدت تقارير فرنسية بأن اللاعب متذمر من أسلوب المدرب في العمل وطريقته في التدريبات، التي لا تتماشى مع بقية الأندية الأوروبية الكبيرة وتقلل من فرص الفوز في المباريات الكبيرة.
ورغم أن أعين القطريين مصوّبة نحو كونتي إلا أن تعاقدهم مع مدرب آخر يظل أمراً ممكناً، إذ تشمل قائمة المرشحين لخلافة أوناي ايمري أسماء عديدة من بينهم الإسباني لويس انريكي المتواجد بلا عمل، بالإضافة إلى الفرنسي زين الدين زيدان المدرب الحالي لنادي ريال مدريد الإسباني ، والبرتغالي جوزيه مورينو مدرب نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي .

في رياضة