GMT 11:05 2017 الإثنين 4 ديسمبر GMT 13:06 2017 الإثنين 4 ديسمبر :آخر تحديث
في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين

غولدن ستايت يسحق ميامي وهيوستن يحلق غربا

أ. ف. ب.

سحق غولدن ستايت ووريرز حامل اللقب مضيفه ميامي هيت 123-95، وحلق هيوستن روكتس في صدارة المنطقة الغربية بفوزه على مضيفه لوس انجليس ليكرز 118-95 الاحد في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين.

وحقق غولدن ستايت المتألق منذ ان تولى الاشراف على تدريبه النجم السابق ستيف كير قبل ثلاث سنوات حيث توج عامي 2015 و2017 وحل وصيفا عام 2016، فوزه الثالث تواليا والثامن عشر مقابل 6 هزائم، والحق بميامي الخسارة الثانية عشرة مقابل 11 فوزا.

من جانبه، لم يجد هيوستن صعوبة تذكر في تحقيق الفوز السابع على التوالي والثامن عشر منذ بداية البطولة مقابل 4 هزائم فقط، فيما تواصل الخط التنازلي لليكرز ومني بخسارة خامسة على التوالي وخامسة عشرة في البطولة مقابل مقابل 8 انتصارات.

في المباراة الاولى، انتظر غولدن ستايت حتى الربع الثالث ليحسم النتيجة (37-17) بعد ان تخلف في الاول 33-36، وصحح الوضع في الثاني 29-24.

واستمر تفوق البطل في الربع الاخير 24-18 ليوسع الفارق النهائي الى 28 نقطة بفضل ستيفن كوري، افضل لاعب في الموسم المنتظم مرتين (30 نقطة منها 16 في الربع الاول) وكيفن دورانت (24 نقطة) وكلاي طومسون (19 نقطة).

وعلى الطرف الاخر، كان السلوفيني غوران دراغيتش الافضل في صفوف الخاسر الذي غاب عنه حسن وايتسايد، بتسجيله 20 نقطة، تلاه كيلي اولينيك (14 نقطة و7 متابعات و5 تمريرات حاسمة).

وقال كير بعد الفوز "في المباريات الاخيرة، يتجه الفريق الى حسم النتيجة في الربع الثالث، وانا احب هذا الامر. نرفع مستوى دفاعنا، ونحصد النقاط، وهذا الاسلوب يعطي ثماره".

وكانت النقطة السوداء السيئة الوحيدة في اداء فريق كير هي طرد اللاعب شون ليفينغستون في الربع الثاني بعد نقاش حاد مع احد حكام المباراة.

والفوز هو الثالث لغولدن في رحلته خارج ارضه حيث يتعين عليه خوض ثلاث مباريات اخرى ضد نيو اورليانز بيليكنز وتشارلوت هورنتس وديترويت بيستونز قبل العودة الى معقله في اوكلاند.

- سان انتونيو يوفر جهود نجومه -

وفي المباراة الثانية، تألق ثلاثي هيوستن المؤلف من جيمس هاردن (36 نقطة) واريك غوردون (22 نقطة) وكريس بول في اول عودة له الى لوس انجليس منذ انتقاله من كليبرز (21 نقطة)، معززا بدفاع كلينت كابيلا (8 نقاط و13 متابعة).

وبرز من الخاسر بشكل لافت كايل كوزما (22 نقطة و12 متابعة)، لكنه لم يستطع رد الخسارة عن فريقه رغم مؤازرة اربعة آخرين من زملائه سجل كل منهم ما يزيد على 10 نقاط افضلهم براندون اينغرام (18 نقطة و9 متابعات).

ولم يستطع هيوستن حسم النتيجة الا في الربع الاخير (33-22)، بعد ان كان الاول متكافئا (27-27)، وانهى الثاني في صالحه 34-19 قبل ان يتخلف في الثالث 24-27.

وقال مدرب ليكرز لوك والتون "هيوستن هو بنظري الفريق الذي يقدم افضل مستوى في دوري المحترفين. انه حقا فريق جيد".

وحقق هيوستن الفوز السادس على التوالي خارج ارضه وبفارق يزيد في حده الادنى على 15 نقطة، وهذا ما لم تشهده البطولة من قبل.

وسقط العملاق الثالث في المنطقة الغربية سان انتونيو سبيرز على ارض مضيفه اوكلاهوما سيتي ثاندر 87-90، ومني بخسارته الثالثة في آخر 10 مباريات، بعد ان فضل مدربه غريغ بوبوفيتش اراحة نجومه لاماركوس الدريدج والفرنسي طوني باركر والارجنتيني مانو جينوبيلي، في حين غاب كاوهي لينرد لعدم تعافيه من الاصابة.

واستغل راسل وستبروك هذا الغياب الجماعي في صفوف سان انتونيو والذي لم يفصح بوبوفيتش عن اسبابه، واضاف الى رصيده "تريبل دابل" جديدة (10 على الأقل في ثلاث من الفئات الإحصائية الفردية الخمس: نقاط، متابعات، تمريرات حاسمة، سرقة الكرة أو صدها)، مسجلا 22 نقطة مع 10 متابعات و10 تمريرات حاسمة.

ورأى وستبروك، افضل لاعب في موسم 2016-2017، ان "اهم ما في الامر هو هذا الفوز".

وتلقى سان انتونيو الخسارة الثامنة (مقابل 15 فوزا)، وبقي اوكلاهوما تاسعا في ترتيب المنطقة الغربية برصيد 10 انتصارات و12 خسارة، امام كليبرز الذي تلقى خسارة ثالثة متتالية ورابعة عشرة في البطولة (مقابل 8 انتصارات) بسقوطه على ارض مينيسوتا تمبروولفز 106-112.

وقاد جيمي باتلر (33 نقطة) مينيسوتا الى الفوز الرابع عشر (مقابل 10 هزائم) معززا موقعه في المركز الخامس.

وفي المنطقة الشرقية، تلقى نيويورك نيكس الذي غاب عنه اللاتفي كريستابس بروزينغيس وتيم هارداوي جونيور، الخسارة الحادية عشرة (مقابل 11 فوزا) على يد ضيفه اورلاندو ماجيك 100-105 وبقي تاسعا في ترتيب المنطقة.

ويدين اورلاندو بفوزه العاشر (مقابل 14 خسارة) خصوصا الى المونتينيغري نيكولا فوسيفيتش (34 نقطة و12 متابعة) والفرنسي ايفان فورنييه (20 نقطة)، فيما برز لدى الخاسر مايكل بيزلي (21 نقطة) وكورتني لي (18) والتركي اينيس كانتر (18 نقطة و16 متابعة).


في رياضة