GMT 11:05 2017 الجمعة 12 مايو GMT 10:59 2017 الجمعة 12 مايو :آخر تحديث
أسماء لاعبين أقل شهرة ظهرت في الصورة

غياب قميصي كريستيانو وهيغوايين عن متحف ميسي .. وتواجد عربي !

مراد حاج

اعترف اللاعب الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة الإسباني، أنّ اللاعب الوحيد الذي طلب الحصول على قميصه هو أسطورة نادي ريال مدريد، زين الدين زيدان لما كان الأخير في نهاية مشواره مع النادي الملكي وهو ( أي ميسي) في بداية مسيرته الاحترافية مع "البرسا".

ولكن هذا الموقف من النجم الأرجنتيني لم يمنعه من تبادل القمصان مع اللاعبين الذين يطلبون هم ذلك، ما جعله يجمع سلسلة من قمصان عديد الأندية والمنتخبات التي واجهها رفقة فريق برشلونة أو مع منتخب بلده الأرجنتين، وهو الأمر الذي سمح له بانجاز متحف صغير للقمصان في احدى غرف منزله، وقام بنشر صورة عنه عبر حسابه الشخصي على موقع "انستغرام" للتواصل الاجتماعي.

وقال ميسي في احدى تصريحاته السابقة: "أنا لا أطلب من أي لاعب الحصول على قميصه، إن تواجد لاعب أرجنتيني أقوم بتبادل القميص معه، إن لم يكن هناك وطلب مني أي لاعب آخر تبادل القميص معي أقوم بذلك، لكني لا أطلب أي قميص، فعلت ذلك مرة واحدة، حين طلبت قميص زين الدين زيدان".

وبالإضافة لقميص المدرب الحالي لنادي ريال مدريد، فإنّ من أبرز القمصان التي برزت في "متحف ميسي"، تلك التي حملها يوماً ما الفرنسي تيري هنري، والإسبانيين راؤول غونزاليس وإيكر كاسياس والإيطالي فرانشيسكو توتي والتشيكي بافل نيدفيد والألماني فيليب لام، والأرجنتيني سيرجيو أغويرو والإيفواري يايا توريه.

وضم المتحف أيضاً قمصان البعض من زملاء ميسي السابقين أو الحاليين في نادي برشلونة، على غرار الإسبانيين سيسك فابريغاس وجيرارد بيكيه، والبرازيلي داني ألفيس والأوروغوياني لويس سواريز.

كما تواجدت أيضاً قمصان بعض نجوم منتخب الأرجنتين كدييغو ميليتو وأنخيل دي ماريا وإزيكيل لافيتزي وبابلو أيمار، في حين لم يظهر في الصورة قميص هداف نادي يوفنتوس الإيطالي، المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوايين.

وقد أرجع البعض غياب قميص هيغوايين لتسبب الأخير ولو نسبياً في خسارة منتخب الأرجنتين للقبي كأس العالم 2014، و كوبا أمريكا 2015، لما أهدر العديد من الفرص السانحة للتهديف في المباراتين النهائيتين لكلى المسابقتين أمام المانيا والتشيلي على التوالي.

لا تبادل مع كريستيانو رونالدو !

وما يلفت الانتباه أيضاً هو غياب قميص النجم البرتغالي كريستاينو رونالدو، هداف نادي الغريم التقليدي ريال مدريد، وذلك على الرغم من 'إدعاء" كلى النجمين أنهما يكنان احتراماً كبيراً لبعضهما البعض.

وبالمقابل يوجد لاعبين أقل شهرة برزت قمصانهم في الصورة، كالإسباني تشابي بريتو من نادي ريال سوسيداد الإسباني، والأرجنتيني أليخاندرو دومينغيز، اللاعب الحالي النادي أولمبياكوس اليوناني، والذي وضع ميسي قميصه لما كان ينشط في نادي روبن كازان الأوكراني.

ويُضاف إليهم أيضاً قميص النجم المغربي يوسف العربي، عندما كان في يلعب في نادي غرناطة الإسباني وقبل الانتقال، الصيف الماضي، إلى نادي لخويا القطري.

وقد أعاد يوسف لعربي نشر الصورة التي أصدرها ميسي، وعلق عليها ب "شكراً لك أخي، أنت الملك الأفضل على الإطلاق!".

وكانت المفاجأة بالنسبة لمتفحصي الصورة وجود قميص لاعب نادي وست هام يونايتد الإنكليزي، الأرجنتيني مانويل لانزيني، على الرغم أن الأخير لم يسبق له اللعب إلى جانب ميسي في منتخب بلدهما، كما لم يتواجها في أي مباراة بين فريقيهما، لكن ميسي ولانزيني تبادلا القميصين عندما التقيا في يناير 2016، بينما كان لانزيني يتعافى من إصابته.

متى حصل على قميص نيدفيد؟

وتفاجئ المتتبعين ايضاً لظهور قميص النجم التشيكي السابق نيدفيد بقميص نادي يوفنتوس الإيطالي، بحيث واجه ميسي واجه نيدفيد مرة واحدة فقط، وكان ذلك في مباراة ودية بين يوفنتوس وبرشلونة، عندما كان "ليو" يبلغ من العمر 17 عاماً.

لكن قميص نيدفيد الذي يظهر في الصورة خاص بموسم 2007/2008، وهو الموسم الأول ليوفنتوس في الدرجة الاولى للدوري الإيطالي بعد عودته من الدرجة الثانية، ما يؤشر أنّ ميسي يكون قد حصل عليه ربما في مناسبة خارج الملعب على غرار ما حدث مع مواطنه لانزيني.


في رياضة