GMT 18:10 2017 الجمعة 14 يوليو GMT 18:04 2017 الجمعة 14 يوليو :آخر تحديث

بداية واعدة للحقبة الصينية في ميلان بانضمام بونوتشي من الغريم يوفنتوس

أ. ف. ب.

يبدو أن بداية الحقبة الصينية في ميلان الإيطالي واعدة جدا بعدما نجح الأخير في الحصول على خدمات ليوناردو بونوتشي، أحد أفضل المدافعين في العالم، من غريمه يوفنتوس بطل المواسم الستة الأخيرة.

ويعيد انضمام بونوتشي لميلان الى الأذهان حقبة مدافعين كبار مروا على الفريق اللومباردي مثل فرانكو باريزي وباولو مالديني واليساندرو نستا واليساندرو كوستاكورتا.

وكتب ميلان في موقعه على شبكة الإنترنت "بونوتشي في ميلان" مع مقطع فيديو للمدافع مع مسؤولي النادي اللومباردي والابتسامة على محياه وهو يدخل الى مقر النادي "كازا ميلان".

ويصل المدافع البالغ 30 عاما الى ميلان وهو في قمة عطائه، وسيكون الركيزة الأساسية في مشوار بناء فريق قادر على اعادة ميلان لمستواه السابق، أو أقله الى مسابقة دوري ابطال أوروبا، وهو الهدف الذي أعلن عنه الملاك الجدد لدى وصولهم الى النادي.

واحتشد العشرات من جمهور ميلان أمام مدخل المقر من أجل رؤية بونوتشي الذي قال لهم "نراكم لاحقا!".

وذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أن بونوتشي الذي وصل مع يوفنتوس الى نهائي دوري الأبطال مرتين في المواسم الثلاثة الأخيرة، سيوقع عقدا يمتد لخمسة أعوام.

وكشفت صحيفة "غازيتا ديلو سبورت" الجمعة أن بونوتشي الذي دافع عن الوان يوفنتوس منذ 2010 ولعب دورا اساسيا باحرازه لقب الدوري في المواسم الستة الأخيرة اضافة الى الكأس الإيطالية في الأعوام الثلاثة الأخيرة، سيكلف ميلان 40 مليون يورو.

ورجحت الصحيفة ان تصل عائدات بونوتشي السنوية الى 10 ملايين يورو، 7,5 منها كأجر و2,5 على شكل مكافآت وحوافز "ما يجعله الاعلى اجرا في الدوري الايطالي".

واعتبرت الصحيفة أن هذه الصفقة ستشعل الصراع على البطولة، فيما اعتبرت "كورييري ديلا سيرا" أن "بامكان ميلان أن يفوز بالدوري الإيطالي مع بونوتشي".

ويعتبر انتقال بونوتشي اولى الصفقات الكبرى في الدوري الإيطالي لهذا الموسم، وكان بمثابة المفاجأة أن يوافق يوفنتوس على التخلي عن خدمات لاعب من هذا الطراز.

وعزت صحيفة "كورييري ديلا سيرا" اسباب رحيل بونوتشي عن فريق "السيدة العحوز" الى توتر في العلاقة مع المدرب ماسيميليانو اليغري بعد نهائي دوري ابطال أوروبا الذي خسره النادي الإيطالي أمام ريال مدريد الإسباني 1-4 في اوائل حزيران/يونيو.

- تبدل الأدوار -

وأشارت وسائل اعلام عدة الى أن الإشكال وقع خلال استراحة شوطي النهائي الذي أقيم في كارديف حين كان التعادل سيد الموقف 1-1، إذ دخل بونوتشي في مشادة مع بعض زملائه، لاسيما شريكه في خط الدفاع اندريا بارزالي.

وفي اواخر حزيران/يونيو، ذكرت عدة وسائل اعلامية أنه وصل الأمر ببونوتشي ايضا الى صفع زميله الأرجنتيني باولو ديبالا خلال استراحة شوطي نهائي المسابقة القارية الأم، لكن المدافع الفذ نفى هذا الأمر في حسابه على فيسبوك، مؤكدا أن شيئا مما ذكر "ليس صحيحا. لم يكن هناك أي اشتباك أو تصرف عنفي إن كان من طرفي أو أي طرف آخر".

وبعدما اعتاد يوفنتوس على تصدر العناوين في سوق الانتقالات خلال المواسم الأخيرة، كما فعل الموسم الماضي حين خطف خدمات الأرجنتيني غونزالو هيغواين من نابولي والبوسني ميراليم بيانيتش من روما، ناب ميلان عنه في بداية سوق الانتقالات الصيفية وأضعفه كثيرا بانتزاع خدمات بونوتشي.

وسيدافع بونوتشي عن الوان ميلان بعد أن سبق له الدفاع عن الجار اللدود انتر الذي أحرز معه لقب الدوري موسم 2005-2006 بعد أن جرد يوفنتوس منه بسبب فضيحة التلاعب بالنتائج.

وبدأ بونوتشي مسيرته الاحترافية مع انتر عام 2005 ثم تنقل بين تريفيزو وبيزا على سبيل الاعارة من "نيراتزوري" قبل أن يترك الأخير نهائيا في 2009 من أجل الالتحاق بباري قبل الوصول الى يوفنتوس عام 2010 بعقد لأربعة أعوام مقابل 15,5 مليون يورو.

ويعتبر انتقال بونوتشي الى ميلان محاولة هامة من الملاك الصينيين الجدد للنادي اللومباردي من أجل اعادة الحياة له بعد تقهقره في المواسم الأخيرة وفشله في احراز لقب الدوري منذ 2011 وغيابه عن المشاركة القارية في المواسم الثلاثة الأخيرة.

وباع رئيس الوزراء الايطالي الاسبق سيلفيو برلوسكوني منتصف نيسان/ابريل الماضي النادي اللومباردي الى مستثمرين صينيين وضعوا هدفا ادنى هو تأهل الفريق الى مسابقة دوري ابطال اوروبا التي فاز فيها آخر مرة عام 2007.

وينشط ميلان في سوق الانتقالات الصيفية، وضم حتى الان لاعب الوسط التركي هاكان كالهانوغلو (باير ليفركوزن الالماني) والايطاليين الظهير الايمن اندريا كونتي (اتالانتا) وقلب الدفاع ماتيو موساكيو (فياريال الاسباني) ولاعب الوسط الدفاعي العاجي فرانك كيسي (اتالانتا) والمهاجم البرتغالي اندريه سيلفا (بورتو) والظهير الايسر السويسري-التشيلي ريكاردو رودريغيز (فولفسبورغ الالماني)، فضلا عن تمديد عقد حارسه الشاب جانلويجي دوناروما.

وتشير الصحف الايطالية ايضا الى ان قائد لاتسيو، الدولي الارجنتيني لوكاس بيليا، اصبح قريبا من التوقيع على كشوف ميلان.


في رياضة