GMT 19:40 2017 الأربعاء 9 أغسطس GMT 19:45 2017 الأربعاء 9 أغسطس :آخر تحديث

عقوبات أميركية بحق المكسيكي ماركيز لارتباطه بشبكة مخدرات

أ. ف. ب.

فرضت وزارة الخزانة الاميركية الاربعاء عقوبات بحق رافايل ماركيز، قائد المنتخب المكسيكي لكرة القدم واللاعب السابق لنادي برشلونة الاسباني، لاتهامه بالارتباط بشبكة كبرى لتهريب المخدرات.

وأدرج اسم ماركيز ضمن لائحة من 21 شخصا و42 كيانا، مرتبطين بكارتل مخدرات بزعامة راوول فلوريس هرنانديز، يتخذ من مدينة غوادالاخارا المكسيكية مقرا له.

وأشارت الوزارة الاميركية الى وجود "علاقة قديمة" بين ماركيز وفلوريس، وان اللاعب الدولي تصرف كـ"واجهة" للأخير، وسجل باسمه أصولا تعود الى شبكة المخدرات.

وقال جون سميث، رئيس مكتب مراقبة الأصول الخارجية التابع للوزارة والمكلف تطبيق العقوبات، في بيان ان "راوول فلوريس هرنانديز نشط لعقود بسبب علاقاته القديمة مع شبكات أخرى لتهريب المخدرات، واستخدامه لأشخاص كواجهات مالية لاخفاء استثماراته من العائدات غير الشرعية للمخدرات".

وأشارت وزارة الخزانة الى ان العقوبات تشمل "تجميد جميع أصول هؤلاء الأشخاص والكيانات في حين أنه يحظر على مواطني الولايات المتحدة التعامل التجاري معهم"، موضحة ان فرض العقوبات يأتي بعد سنوات من التحقيقات التي أجريت بالتعاون مع السلطات المكسيكية.

ويأتي ادراج اسم ماركيز بعد أشهر من قيادته منتخب بلاده وهو في الثامنة والثلاثين من عمره، الى نصف نهائي كأس القارات التي أقيمت في روسيا بين 17 حزيران/يونيو و2 تموز/يوليو الماضيين.

ودافع ماركيز الذي يلعب منذ 2016 مع نادي أطلس المكسيكي، عن ألوان منتخب بلاده في 143 مباراة، تخللها المشاركة في أربع كؤوس للعالم، وإحراز لقب كأس القارات 1999 على حساب البرازيل.

وكان ماركيز أكبر اللاعبين سنا في كأس القارات الأخيرة، واللاعب الوحيد المتوج باللقب بين زملائه في المنتخب المكسيكي.

وبعد مسيرة كروية تنقل خلالها بين موناكو الفرنسي وبرشلونة الإسباني وفيرونا الإيطالي، اضافة الى أندية مكسيكية وأميركية، تحول "رافا" الى رمز في بلاده ليس فقط على صعيد كرة القدم.


في رياضة