GMT 12:00 2017 السبت 16 سبتمبر GMT 11:01 2017 السبت 16 سبتمبر :آخر تحديث
الإنكليزي هاري كين حقق أعلى معدل تهديفي في مختلف الاستحقاقات

الأرجنتيني ليونيل ميسي يتصدر قائمة هدافي العالم خلال عام 2017

ديدا ميلود

كشفت أرقام نشرتها صحيفة "ذا صن " البريطانية أن المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف نادي برشلونة الإسباني لا يزال يتربع على صدارة الهدافين في العالم خلال العام الحالي 2017 ، فيما حقق المهاجم الإنكليزي هاري كين هداف نادي توتنهام هوتسبير الإنكليزي أعلى معدل تهديفي في مختلف الاستحقاقات الرسمية.

وكان ميسي قد سجل 39 هدفا بعدما خاض 38 مباراة مع ناديه الكتالوني ، وتحديداً منذ حلول عام 2017 وحتى الثنائية التي وقعها في مرمى يوفنتوس الإيطالي في افتتاح دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا ، أي بمعدل 1.02 هدف في كل مباراة ، حيث حقق "البرغوث" جائزة "الحذاء الذهبي" في الدوري الإسباني، كما دشن منافسات هذا الموسم وهو يقود سباق "البيتشيتشي" كأفضل هداف لـ "الليغا" بعد إحرازه 5 أهداف في ثلاث جولات حتى الآن .
كما سجل ميسي في مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المنصرم ضد نادي باريس سان جيرمان الفرنسي خلال موقعة "الريمونتادا" الشهيرة ، أما في الموسم الجاري فقد سجل في كأس الملك التي نال برشلونة لقبها ، لكنه فشل في هز شباك ريال مدريد خلال مباراتي السوبر الإسباني.
وبعد انطلاقته القوية كهداف أول لنادي برشلونة ، فان ميسي أصبح مرشحا لينهي عام 2017 كهداف في إسبانيا وأوروبا والعالم خلال منافسات الموسم الرياضي الجاري (2017-2018) رغم انه بلغ درجة التشبع من الجوائز الفردية ، إلا ان جائزة "الحذاء الذهبي" في نسختها الجديدة تبدو وكأنها صممت على مقاس ميسي دون غيره من المهاجمين.
ويحتل مركز الوصافة المهاجم الأوروغوياني إدينسون كافاني نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي بتوقيعه على 34 هدفاً خلال 34 مباراة خاضها على الصعيدين المحلي والقاري ، أي بمعدل هدف في كل مباراة ، حيث حقق هو الآخر جائزة "الحذاء الذهبي" في الدوري الفرنسي ، واستطاع ان يسجل في كافة المسابقات التي خاضها مع "العملاق الباريسي" خلال منافسات عام 2017.
وجاء ثالثاً المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي نجم نادي بايرن ميونيخ الألماني برصيد 30 هدفاً ، احرزها بعدما لعب 29 مباراة مع النادي البافاري ، أي بمتوسط تهديفي بلغ 1.3 هدف في كل مباراة.
وحل رابعاً المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني ، الذي سجل 29 هدفاً خلال عام 2017 ، حيث خاض 30 مباراة مع "الأبيض الملكي" ، ليصبح الهداف الوحيد بين الخماسي الأول في العالم الذي يقل معدله التهديفي عن هدف في كل مباراة بعدما بلغ 0.96 هدف ، رغم ان توهجه كان خلال منافسات عام 2017 ، خاصة في دوري أبطال أوروبا التي توج بلقبها وأصبح هدافا للمسابقة .
وفي المركز الخامس جاء الدولي الإنكليزي هاري كين مهاجم نادي نادي توتنهام هوتسبير الإنكليزي برصيد 29 هدفاً سجلها مع "السبيرز" في 27 مباراة ليحقق أعلى معدل تهديفي في العالم بـ 1.7 هدف ، وهو المعدل الذي يجعله أكثر فعالية من ميسي و رونالدو وهو ما جعل مدربه الأرجنتيني ماوريسيو بوشيتينو يُشيد به و يجعله في المكانة نفسها مع ثنائي الليغا.
و كان كين قد نجح في إنهاء الموسم المنصرم متوّجا بلقب "الحذاء الذهبي" في الدوري الإنكليزي الممتاز مساهما في إحراز "السبيرز" لوصافة "البريميرليغ".

في رياضة