GMT 10:00 2018 الخميس 1 فبراير GMT 6:49 2018 الخميس 1 فبراير :آخر تحديث
أكد أن كرة القدم تحتاج لمئات السنين لتشهد ميلاد نجم بإمكانياته

تشيلافيرت يرهن مصير الأرجنتين في مونديال روسيا بحضور ميسي

ديدا ميلود

رهن الأسطورة خوسيه لويس تشيلافيرت الحارس الأسبق لمنتخب الباراغواي مصير المنتخب الأرجنتيني في نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا بالنجم ليونيل ميسي الذي سيخوض آخر مونديال له في مسيرته الكروية بعدما بلغ 31 عاماً .

وكشف تشيلافيرت في تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية قائلاً :" المنتخب الأرجنتيني بدون ميسي لن يتجاوز دور المجموعات رغم تواجد أسماء لامعة في صفوفه يتقدمهم غونزالو هيغوايين و سيرجيو اغويرو".
وذهب تشيلافيرت في الإشادة بمكانة ميسي في منتخب بلاده إلى ابعد من ذلك عندما أكد بأن منتخب الأرجنتين في غياب ميسي لن يفوز بأي مباراة من مبارياته الثلاث، لكن حضوره سيعزز من حظوظ أبناء "التانغو" في المنافسة على لقب كأس العالم.
وقارن تشيلافيرت بين الأرجنتيني ميسي مهاجم برشلونة والبرتغالي رونالدو مهاجم ريال مدريد والبرازيلي نيمار مهاجم باريس سان جيرمان ، فقال:" ميسي من كوكب آخر ، بينما رونالدو ونيمار من كوكب الأرض وهذا هو الفارق بينهم " ، قبل أن يضيف قائلاً :" كرة القدم تحتاج إلى مئات السنين لتشهد بروز ميسي آخر لأنه يتمتع بمهارات فنية و لياقة بدنية عالية، فهو يجمع بين السرعة و الدهاء لتجاوز منافسيه لذلك يصعب إيقافه عندما تكون الكرة بين أقدامه".
وكان ميسي قد خاض مع الأرجنتين نهائيات كأس العالم ثلاث مرات في دورات ألمانيا 2006 و جنوب إفريقيا 2010 و البرازيل 2014 ، حيث كانت أفضل نتيجة حققها ببلوغه نهائي الدورة الأخيرة عندما خسر من ألمانيا بهدف دون رد، رغم أن الفرصة الأخطر في تلك المباراة كانت لميسي عندما انفرد بالحارس مانويل نوير ، غير أن كرته اليسارية انحرفت عن المرمى الألماني.
ويراهن ميسي على دورة روسيا لتدارك إخفاقاته المتكررة في مسيرته الدولية التي عرفت خسارته لخمسة نهائيات، منها أربعة في بطولة "كوبا أميركا" ونهائي كأس العالم ، على أمل إحراز أول لقب كبير له مع كتيبة "التانغو" الأرجنتينية .

في رياضة