GMT 16:30 2018 الأحد 11 فبراير GMT 16:33 2018 الأحد 11 فبراير :آخر تحديث

حياة فوزنياكي "لا تزال كما هي" بعد تتويجها بأول لقب كبير

أ. ف. ب.

أكدت الدنماركية كارولاين فوزنياكي المتوجة التي أحرزت الشهر الماضي أول ألقابها الكبرى في كرة المضرب، بتتويجها في بطولة استراليا المفتوحة، ان حياتها "لا تزال كما هي"، وذلك في تصريحات الأحد عشية انطلاق منافسات دورة قطر.

وتستعد فوزنياكي، متصدرة التصنيف العالمي للاعبات كرة المضرب المحترفات، لخوض غمار الدورة القطرية التي تنطلق الاثنين، وقد تواجه فيها المصنفة ثانية عالميا الرومانية سيمونا هاليب التي خسرت أمامها في نهائي بطولة ملبورن في كانون الثاني/يناير الماضي.

وكانت فوزنياكي (27 عاما) وهاليب (26 عاما)، تبحثان في النهائي عن أول لقب كبير في مسيرتهما الاحترافية. وأتاح تفوق الدنماركية لها إحراز اللقب، وإزاحة هاليب عن صدارة التصنيف العالمي.

وقالت فوزنياكي في الدوحة ان حياتها بعد اللقب "لم تتغير على الاطلاق. الحياة لا زالت كما هي تماما. الامر مماثل عندما اذهب الى التمارين، حيث يكون لدي الكثير لكي اعمل عليه ويقوم والدي بإسداء النصائح لي".

أضافت "لم يتغير أي شيء بهذا الخصوص".

وصنفت الدنماركية أولى في الدورة القطرية المخصصة للمحترفات، وفي حال سارت الأمور كما هو متوقع، ستلتقي هاليب الثانية في النهائي الأحد.

وتشارك المصنفات العشر الأوائل عالميا في الدورة القطرية، باستثناء الأميركية المخضرمة فينوس وليامس الثامنة. الى ذلك، منح المنظمون بطاقة دعوة الى الروسية المصنفة أولى عالميا سابقا ماريا شارابوفا، والتي عادت الى الملاعب العام الماضي بعد إيقاف أشهر بسبب تناولها مادة محظورة.


في رياضة