GMT 4:00 2018 الخميس 21 يونيو GMT 4:54 2018 الإثنين 25 يونيو :آخر تحديث
المغرب جاء ثانياً ونيجيريا ثالثاً وتونس رابعاً ومصر خامساً

السنغال مرشح لتحقيق أفضل نتيجة في المونديال بين المنتخبات الإفريقية

ديدا ميلود

رشحت الجماهير الرياضية المنتخب السنغالي ليحقق أفضل نتيجة في نهائيات كأس العالم الجارية حالياً على الملاعب الروسية بين بقية المنتخبات الإفريقية المشاركة في البطولة والتي تضم المغرب وتونس ومصر ونيجيريا التي تتواجد في مجموعات مختلفة ومتباينة.

وجاء ترشيح منتخب "اسود التيرانغا" ليكون أفضل ممثل للقارة السمراء بحسب نتائج استطلاع نظمته مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية في أعقاب الإنطلاقة المتعثرة للمنتخبين المصري والمغربي، اللذين منيا بالهزيمة من الأوروغواي وإيران.
 
وبحسب الاستطلاع، فإن السنغال بإمكانها أن تحقق افضل حصيلة في البطولة وفقاً لما نسبته 42% من المصوتين، والذي يرون بأن "اسود التيرانغا" قادرون على إعادة إنجاز مونديال 2002 عندما بلغ الدور الربع النهائي أو تكرار إنجاز المنتخب الكاميروني الذي حقق ذات الإنجاز عام 1990 بإيطاليا.
 
هذا وحصل المنتخب المغربي على ثاني نسبة والبالغة 20 % ، مقابل 15% للمنتخب النيجيري، ثم 13 % للمنتخب التونسي، وأخيراً  10 % فقط للمنتخب المصري.
 
وبحسب نسبة تجاوزت 70%، فإن المنتخب السنغالي مؤهل لتجاوز دور المجموعات، منها 38% للإكتفاء بالصعود إلى دور الستة عشر، و 38% بقدرته على بلوغ دور الثمانية.
 
ويلعب المنتخب السنغالي مونديال روسيا ضمن المجموعة الثامنة مع منتخبات بولندا وكولومبيا واليابان وهي مجموعة متوازنة مقارنة بمجموعات بقية المنتخبات الأفريقية، كما يضم في صفوفه لاعبين مميزين يتقدمهم ساديو ماني مهاجم ليفربول الإنكليزي، وخاليدو كوليبالي مدافع نابولي الإيطالي.
 
الجدير ذكره بأن المنتخب السنغالي يشارك في نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه، يقوده جيل جديد من الأسماء اللامعة بعدما شارك لأول مرة في مونديال 2002 بكوريا واليابان، وكان خلالها مفاجأة البطولة، حيث لا يستبعد أن يكرر ذلك في روسيا رغم قلة خبرة عناصره الفنية ومدربه الشاب أليو سيسيه، والذي كان شاهداً على الإطاحة ببطل العالم المنتخب الفرنسي وبلوغ بلاده لدور الثمانية.

في رياضة