GMT 3:30 2018 السبت 14 يوليو GMT 19:35 2018 الأحد 15 يوليو :آخر تحديث
لمحاربة ومكافحة التمييز والتحيز الجنسي والتحرش

فيفا" يطالب القنوات بالتوقف عن بث صور حسناوات المونديال

إيلاف

طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" من القنوات الناقلة لمباريات كأس العالم 2018 في روسيا عدم التركيز على المشجعات المثيرات المتواجدات في مدرجات الملاعب أثناء المباريات.

جهاد عمر_إيلاف: ويهدف الاتحاد الدولي لكرة القدم من هذه الخطوة إلى محاربة ومكافحة التمييز والتحيز الجنسي والتحرش.

ودعا فيديريكو أدييكي، رئيس قسم الاستدامة والتنوع في الاتحاد الدولي لكرة القدم المصورين إلى عدم التركيز على المشجعات في المباريات المتبقية من كأس العالم.

وقال أدييكي خلال استضافته في ندوة خصصت لمناقشة التنوع ومكافحة التمييز، إن الفيفا أمرت محطات البث المحلية وفرق الإنتاج التلفزيوني التابعة لها، عدم التركيز على المشجعات وعدم بث مثل تلك الصور واللقطات خلال المباريات القادمة.

وأوضح أدييكي أن الفيفا نسق مع المنظمين المحليين والشرطة لتحديد الأشخاص المسؤولين عن حالات التحرش، وأوضح أنه تم طرد عدد من المتحرشين من روسيا.

من جهته، أوضح بيارا بوار، المدير التنفيذي لـ "شبكة مناهضة العنصرية في كرة القدم بأوروبا"، أن "العنصرية دائما كانت المشكلة التي تتردد كثيرا أثناء مباريات المونديال".

وأشار بوار إلى أن المنظمة رصدت حتى الآن أكثر من 30 حالة تحرش جنسي في الشوارع بنساء غالبيتهن روسيات، وحالات أخرى لصحافيات تعرضن لمضايقات جنسية وهن على الهواء.

جدير بالذكر أن بطولة كأس العالم المقامة حاليا في روسيا، شهدت العديد من حالات التحرش، أبرزها تلك التي تعرضت لها مراسلة رياضية، أثناء تغطيتها لمباراة اليابان والسنغال، من قبل أحد المشجعين على الهواء مباشرة.

وأظهر مقطع الفيديو، المراسلة وهي تغطي توافد المشجعين قبل بدء المباراة، وبينما تستمر في النقل المباشر، اقترب منها أحد المشجعين وحاول تقبيلها، ما أثار غضبها.


في رياضة