: آخر تحديث

امل حجازي تعجبني اليسا ولست في حرب معها

 
بيروت- إيلاف: صبية في مقتبل العمر دخلت مجال الفن منذ حوالي السنيتن واستطاعت بسرعة غريبة ان تحقق الشهرة وتلفت اليها الأنظار حيث قدمت الواناً غنائية متنوعة متناقضة فيما بينها احياناً، الوان جمعت بين الأغنية الحديثة التي تواكب روح العصر، والأغنية الكلاسيكية البحتة. تعرضت كغيرها من الفنانات للشائعات والأقاويل والمحاربة احياناً الا ان ما اكتفت بالقيام به هو مقولة "الله يسامحن". سافرت الى ماليزيا مؤخراً بدعوة من شركة "وارنر" العالمية بعد ان حقق البوم "آخر غرام" (اول البوم لها) نجاحاً مميزا هناك. تقول انها شعرت بسعادة كبيرة في ماليزيا حيث تعرفت
على ذلك البلد الآسيوي الجميل وحضارة شعبه رغم بعده نسبياً عن الثقافة العربية. وقد اجرت هناك لقاءات إعلامية مع عشر محطات تلفزيونية وحوالي اربعين مجلة حضروا المؤتمر الصحفي الذي عقدته. وقد اختارت امل اغنية "زمان" لتصويرها على طريقة الفيديو كليب مع المخرج احمد المهدي في مصر، حيث تقول امل انها كانت تتابع كليب "سيدي وصالك" للمطربة انغام ووجدت ان لديه اسلوباً خاصاً وبصمة تميزه عن سواه من المخرجين كما لاحظت انه لا يقلد أحداً لا في الشرق ولا في الغرب. وكانت امل قد
تعاملت مع المخرج طوني قهوجي وصورت معه 3 كليبات وذركت انها تنوي التعامل مع المخرجين ميرنا ابو الياس وسعيد الماروق في اعمال مقبلة. اما عن اغنية "عينك" التي قدمتها دويتو مع المطرب الجزائري فوديل تقول انها حققت بالفعل نجاحاً مميزا وكانت من بين الأغنيات التي لمعت "وضربت" كما يقولون في العامية. وقدمت امل ايضاً اغنية "تريو" مع الثنائي عمر ورافي وشاركت مؤخراً في إحياء مهرجان اوربيت لعيد الفطر وتألقت وهي تغني مع فوديل. اما عن مشاريعها الفنية المقبلة فتنوي أمل تصوير أغنية
"ادعيلي" و"رومانسية" وقد باشرت محطات التلفزة بعرض كليب "زمان" منذ أيام قليلة. اما عن تشبيهها بالفنانة اليسا فتقول امل انها معجبة فعلا بالأسلوب الغنائي الذي تقدمه اليسا الا انه مختلف عن اسلوبها وتقول ان الساحة تتسع للجميع ولا يجوز دائماً طرح اسئلة من هذا النوع لخلق هوة بين الفنانين.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات