: آخر تحديث

حامد بن عقيل: البدايات الضالة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حروبٌ من أجلك
وأنت الشهيد


***
عنابر المفجوعين في حرياتهم
الأوطان التي تُدار كأحجية مستعصية
الغزاة المنهكون في حاناتٍ بعيدة
كأرامل يحركن المستقبل في قلوبهن؛
مأزق لا فكاك منه.


***
تنحصرُ كلمتُك في الغد
شرنقة الماضي وشِراك الآن
عويل رياح تهدّك كسأمٍ أبدي
ماذا لو كُنتَ حكاية تالية؟.


***
نهبٌ لأول ما يحدث
الشتاء ثم الشتاء
ثم لاشيء
كطفل في فراغ الدهشة
يبدأ ضالا وسعيدا
ثم يسقط رويدا رويدا في هذا العالم


***
الظهيرة
وَسْم القلقين من اللهاث
عنابرُ لا نهائية لمحكومين بلا ماضٍ
وحريقُ أغنيةٍ عن جفاف وشيك


ما قلتُه لم يسمعه أحد
تحدثتُ عن عشرات الأطفال وعن الحصاد
تحدثتُ عن السنابل وهي تقضمُ أظفارها
كانتْ همهماتي عن الخوف.


***
ينتشرُ الرواةُ حول حوض الأسماك
فيكتبون مشهدا عن الماء
وآخر عن الملح
ينتشرون كسرطان شرسٍ في أقبية الجرّاحين ويحلمون بالجوائز والنساء
وفِي الحكاية القادمةِ ينتعلون أسماءهم،
ليسوا أنبياء
ولكن فاتهم ما يخبئه الغد للمحابر


***
غدا عند ولادة الشمس
الجحافل الجرارة والقطران
الكتائب العمياء
التهديدات الكاذبة واللعنات المحمومة
النفاق الذي يحفّك
الوعود التي تأتي بلغات كثيرة كي تجعل منك طاووسا
ستكون السكّين
غائرةً حتى فناء سلالتك


***
وحدي أراقب القيظ
يكون في هيئة طفل ملعون
يكون في شكل سنديانة جافة
يكون في ضجيج حاملة طائرات فاجرة
يكون طوفانا مرّةً
وأخرى يعود يباسا،
لغتْنا وحدها الطريدة
وسمرة أرواحنا ملحمة إبليس.
يا ربّ
هل سينخر السوس طويلا في مقرراتنا الجديدة، وفِي حليب الأطفال؟
وإيوان كسرى
هل لا زالتْ شرفاته صالحة للرعي؟!.


***
الحرب القادمة
ليس بوسعها الجلوسُ في حضرة ملكوتك طويلا
ولا المشي عارية على صدرك.

مكة
7 مايو 019


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات