: آخر تحديث
تُسلم يوم 21 مايو لأفضل رواية مترجمة للإنجليزية

حظوظ وافرة لكاتبة عُمانية للظفر بجائزة مان بوكر العالمية

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تُسَلَّم جائزة مان بوكر لأفضل رواية مترجمة للإنجليزية يوم ال 21 من مايو الجاري، ومن بين أبرز المرشحات للفوز، العُمانية جوخة الحارثي عن عمل "سيدات القمر"، الذي ترجمته مارلين بوث إلى الإنجليزية بعنوان: "الأجرام السماوية".

إيلاف من القاهرة: ينتظر أن تُسَلَّم جائزة مان بوكر العالمية لأفضل رواية مترجمة للإنجليزية نُشِرَت في المملكة المتحدة وأيرلندا يوم ال 21 من شهر مايو الجاري في لندن.

والست روايات التي بلغت المرحلة النهائية مترجمة من البولندية، الفرنسية، الألمانية، الاسبانية والعربية، علماً بأن أقرب 3 روايات لنيل الجائزة يغطون مجموعة واسعة من المواضيع، وهي رواية The Years، للكاتبة الفرنسية آني ارنو، التي تعتبر صورة تجريبية لسيرة المرأة الذاتية التي تعكس مرور الوقت بصوت مُجَزَّأ.

ورواية Celestial Bodies، للكاتبة العُمانية جوخة الحارثي، التي تتَّبع فيها مسار أسرة عمانية على مدى 3 أجيال وتروى قصصهم في خيوط متعددة.

وأخيراً رواية The Shape of the Ruins، للكاتب الكولومبي خوان غابرييل فاسكيز، الذي يحقق في نظريات المؤامرة وراء اغتيال اثنين من السياسيين الكولومبيين البارزين.

ونجحت الكاتبة العُمانية جوخة الحارثي في الوصول إلى القائمة القصيرة لجائزة بوكر العالمية عن عملها "سيدات القمر"، الذي ترجمته مارلين بوث إلى الإنجليزية بعنوان: "الأجرام السماوية".

وكانت لجنة الجائزة قد أعلنت عن قائمتها القصيرة أول وضمت 6 كتاب (5 كاتبات وكاتب واحد)، ترجمت أعمالهم من 5 لغات هي: العربية والفرنسية والألمانية والبولندية والإسبانية، كانت كلها على يد مترجمات.

ولجوخة الحارثي 3 روايات ومجموعتان قصصيتان وقصتان للأطفال، وفازت روايتها "نارنجة" (2016) بجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب 2016.

يذكر أن الجائزة تمنح سنوياً مبلغا قدره 50 ألف استرليني يُقسَّم بالتساوي بين مؤلف الرواية والمترجم، كما يحصل كل من وصل لتلك المرحلة النهائية على مبلغ قدره ألف استرليني.

وذلك في الوقت الذي تشير فيه بعض التقارير المهتمة بتغطية أخبار الثقافة حول العالم أن مبيعات روايات الخيال الأدبي المترجمة زادت بنسبة 20 % في 2018.

وجائزة "مان بوكر الدولية" أطلقتها مؤسسة "مان بوكر" انسحبت منها مؤسسة "مان" قبل نحو شهر، فتغير اسمها إلى "بوكر" فقط كما كان في الماضي قبل أن تندمج معها «مان» وتأسست رسمياً في 2005.

ومنذ ذلك الوقت حتى 2015 كانت تمنح كل عامين إلى كاتب من أي جنسية، بشرط أن يكون لديه مجموعة من الأعمال نشرها باللغة الإنجليزية أو ترجمها إلى الإنجليزية، لكن منذ 2016 قسمت جائزتها بين المؤلف والمترجم.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات