: آخر تحديث
مكتب السكك الحديدية قال إنها "لم تكن مشغلة"

المغرب: قاطرة التجارب الفائقة السرعة مالت خلال قطرها

نفى المكتب المغربي للسكك الحديدية أن تكون قاطرة التجارب الفائقة السرعة قد مالت، يوم 2 نوفمبر الجاري، في مركز العوامرة على مقربة من مدينة العرائش (شمال المغرب)، على جانب السكة خلال التجارب، مؤكدة أن ذلك جرى خلال عملية جرها، مشيرة إلى أنها "لم تكن مشغلة".

إيلاف من الرباط: جاءت توضيحات المكتب الوطني للسكك الحديدية، اليوم، "ردًا على ما تداولته بعض المنابر الصحافية ومواقع التواصل الاجتماعي، والتي تظهر مقدمة قاطرة التجارب الفائقة السرعة مائلة بشكل طفيف على جانب سكة الخدمة".

نموذج مشروع القطار فائق السرعة بالمغرب

جاء في بيان المكتب أنه "يوم 2 نوفمبر في مركز العوامرة على مقربة من مدينة العرائش، وخلال عملية جر قاطرة التجارب الفائقة السرعة (وليس خلال التجارب كما تم تداوله)، والتي لم تكن مشغلة، ويتم قطرها بسرعة تقل عن 10 كلم في الساعة من طرف آلية ديازل، خرج محور العجلات الأمامية لهذه القاطرة عن مساره على سكة الخدمة".

وأبرز البيان أنه "فور ذلك تدخلت الفرق التقنية المختصة التابعة للمكتب، وقامت بإعادتها إلى مسارها"، وأنه "لم يترتب عن ذلك أي ضرر لا على القاطرة الفائقة السرعة ولا على متابعة التجارب".

 

 

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. صالح لروحاني: لن نكون جزءا من العقوبات والسياسات المعادية لكم
  2. الولايات المتحدة تدعم استكشاف النفط في قبرص
  3. العراق يستأنف تصدير نفط كركوك عبر ميناء جيهان التركي
  4. الجزائر تشكو عجزا في موازنتها بـ 17 مليار دولار
في اقتصاد