: آخر تحديث

ترمب ليس "راضيا" عن الاتفاق حول الموازنة

واشنطن: قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب الثلاثاء إنه ليس "راضيا" عن اتفاق تمهيدي توصل اليه الكونغرس لتمويل الجدار الحدودي مع المكسيك، لكنه رجح عدم إغلاق الادارة مجددا.

واضاف في اجتماع للحكومة في البيت الابيض "لا استطيع ان اقول إنني راض". لكنه لمح إلى أنه قد يكمل العرض الذي قدمه الكونغرس من مصادر أخرى لوضع حد للخلاف.

وأكد ترمب أن "الجدار سيتم تشييده في كل الاحوال" في اشارة إلى أنه سيجد تمويلاً إضافياً من "مناطق أقل أهمية بكثير".

وقد توصل المشرعون إلى اتفاق أولي لتوفير بعض التمويل للجدار لكنهم كانوا ينتظرون لمعرفة ما إذا كان سيقبل ترمب الحل الوسط.

وتوافق المشرعون من الديموقراطيين والجمهوريين على مبلغ 1,4 مليار دولار لبناء الجدار، أقل بكثير من 5,7 مليارات دولار أرادها ترمب.

وتم اعتبار المبلغ، إلى جانب تدابير أمنية أخرى، عملية إرضاء للجانبين مع السماح لترمب بالتخلي عن تهديده بإغلاق ادارات في الحكومة الجمعة.

وكان ترمب حاول في كانون الاول/ديسمبر ممارسة ضغوط على الكونغرس للموافقة على مبلغ 5,7 مليارات دولار برفض التوقيع على تمويل قطاعات عدة من الحكومة ما ادى الى توقف 800 الف موظف عن العمل طوال خمسة أسابيع.

وتمسك الديموقراطيون بموقفهم ودخل ترمب في نزاع محرج سمح بفتح مفاوضات جديدة ادت الى هذا الاتفاق.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. حين نحضر بأجسادنا دون عقولنا في مكان العمل
  2. ألفا طيار إيراني عاطل ومئات يهاجرون الى الخارج
  3. هل يواجه القطاع المصرفي في لبنان وضعًا دقيقًا؟
  4. ارتفاع أسعار العقارات في المملكة المتحدة
في اقتصاد