: آخر تحديث

صومالية محجبة الى مسابقة الجمال في ولاية أميركية

مع تقديم الأميركية المحجبة من أصول صومالية طلب مشاركتها في مسابقة ملكة جمال في ولاية أميركية لتكون سابقة في تاريخ مسابقات الجمال.

ولدت حمدية أحمد في الصومال وترعرعت في مخيم للاجئين بكينيا، وتأمل أن يتم اكتشافها من قبل وكالة لعارضات الأزياء. وتعيش حمدية الآن في الولايات المتحدة، حيث تدرس العلوم السياسية في جامعة جنوب ماين.

وشاركت الشابة الصومالية الجميلة في المسابقة السنوية وهي ترتدي الحجاب. وتبدو حمدية في إحدى الصور التي نشرتها على تويتر، وهي ترتدي ثوبا ذهبي اللون بأكمام طويلة مع حجاب وردي. أما في الصورة الثانية، فارتدت ملابس السباحة المخصصة للمحجبات "بوركيني"، باللون الوردي والأسود.

ويشير منشور حمدية على تويتر، الذي لقي إعجابا من قبل 7500 متابع، إلى أن الملابس التي ارتدتها تحمل العلامة التجارية "مودانيسا"، التي تستهدف النساء المسلمات. وعلى الرغم من عدم فوزها بالجائزة الأولى، إلا أن حمدية فخورة بمشاركتها، حيث كتبت على تويتر: "أشارك في مسابقة ملكة جمال ماين، كأول فتاة مسلمة محجبة". وأوضحت حمدية أنها كانت تهدف إلى إلهام الفتيات الأخريات ليشعرن بالجمال والثقة، واتباع أحلامهن بغض النظر عن مكانهن.

الجدير بالذكر أن الفائزة بالمسابقة تصبح المتحدثة باسم برامج الخدمة المجتمعية والجمعيات الخيرية المحلية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

سالم الهندي لـ "إيلاف": مع إحترامي لـ "إليسا" ولكنّها إستعجلت وأساءت الفهم وديزر أفضل من أنغامي
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة
في لايف ستايل