bbc arabic
: آخر تحديث

حكاية "حسنة" التي ناضلت لتحصل على حق العمل كـ"بائعة هوى"

في الأول من مايو عام 1958 لفتت شابة صغيرة الأنظار في قاعة محكمة بمدينة الله أباد في شمال الهند.

فقد قالت حسنة بي البالغة من العمر 24 عاما للقاضي جاديش ساهي إنها كانت بائعة هوى وطعنت في قانون جديد يحظر هذه المهنة.

"تقنين البغاء في مصر" بين التاريخ وموقف بنات الهوى

وبررت بي موقفها بأن القانون الجديد يقوض الغرض من دولة الرفاهية التي ينص عليها دستور البلاد. وقد أثار هذا الطعن الكثير من الجدل في الهند حينئذ. فقد كان ذلك تحديا سافرا من قبل بائعة هوى مسلمة فقيرة للرأي العام، فقد أجبرت القضاة على النظر إلى نساء الشوارع في وقت كان المجتمع الهندي المدني يستبعد بنات الهوى.

كان عدد بنات الهوى عام 1951 قد تراجع من 54 ألفا إلى 28 ألفا بحسب الإحصاءات الرسمية. ورغم أنهن كن يتمتعن بحق التصويت في الانتخابات لأنهم يكسبن مالا ويدفعن ضرائب ويمتلكن عقارات فقد رفض المهاتما غاندي تبرعاتهن لحزب المؤتمر. ولا يوجد الكثير من المعلومات عن حسنة بي او حتى صورة لها. وكل المعلومات المتاحة عنها أنها كانت تعيش مع ابنة عمتها وشقيقيها الصغيرين الذين كانوا يعتمدون على ما تكسبه من مهنتها.

من أيدها؟

وأيد حسنة بي في موقفها مجموعة من بنات الهوى في الله أباد ونقابة الراقصات. وقدمت فتيات هوى طعونا مماثلة في دلهي والبنجاب وبومباي. ومن بين هؤلاء كانت بيجوم كالاوات وهي من بنات الهوى في بومباي والتي طردت من المدينة بعد شكاوى من ممارستها المهنة قرب مدرسة فذهبت إلى المحكمة العليا لتعلن أن ما حدث يعد انتهاكا لحقوقها في المساواة والحرية والعمل والحركة.

بومباي
BBC

لقد أثار القانون الجديد قلق بائعات الهوى على مستقبلهن فبدأن في جمع المال من الزبائن ورجال الأعمال لمحاربة القانون في المحاكم. ونظمت نحو 75 امرأة زعمن أنهن أعضاء في نقابة الراقصات والمغنيات مظاهرة خارج البرلمان في العاصمة دلهي.

وقالت المتظاهرات للنواب إن تعرض مهنتهن للقمع سيؤدي إلى انتشارها في "المناطق المحترمة".

وشكلت نحو 450 راقصة ومغنية وامرأة نقابة جديدة لمناهضة القانون الجديد.

وهددت مجموعة من بائعات الهوى في كالكتا بالإضراب عن الطعام إذا لم توفر الحكومة وسائل حياة بديلة لنحو 13 ألف بائعة هوى في منطقتهن.

من عارضها؟

وواجه الطعن الذي تقدمت به حسنة بي مقاومة شرسة من قبل نائبات في البرلمان والباحثين الاجتماعيين الذين كانوا يقودون الحملة لإقرار القانون الجديد.

الهند
BBC
عضوات البرلمان الهندي

وكان هؤلاء يرون أن "الطعن الذي تقدمت بها حسنة وغيرها بمثابة هجوم على الأجندة التقدمية للجمهورية الجديدة".

ولكن رفض طعن حسنة بي بعد أسبوعين باعتبار أن القانون الجديد لا يؤذيها. كما أقرت المحكمة العليا في الهند القانون الجديد مؤكدة أنه ليس من حق بائعات الهوى التمتع بحقوق مطلقة.

bbc article

عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. العدل
قيس - GMT الثلاثاء 09 أكتوبر 2018 12:08
دائماً الشرشحة في بائعات الهوى وجعلهن مادة للتسلية في المواضيع الصحفية.. لماذا الرجل الذي اشترى المتعة خارج التغطية في عدم جعله هو الآخر مادة دسمة .. لماذا لانسمع بمصطلح شرايين الهوى .. أليس الرجال هم النصف الآخر لهذه المهنة التاريخية .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بريتش ايرويز تعلن تستأنف رحلاتها إلى باكستان بعد توقف لعشر سنوات 
  2. كندا تعد المسافرين جوّاً بتعويضات كبيرة إذا تأخّرت رحلاتهم أو فقدت أمتعتهم
  3. فرنسا تفرض ضرائب على الشركات الرقمية مطلع العام
  4. ساعة PANERAI SUBMERSIBLE CHRONO تليق بالغطاسين
  5. مشروبات الطاقة تزيد من خطر التعرض للسكتة الدماغية !
  6. منتجو
  7. غوغل تنشأ مقرا في نيويورك بقيمة مليار دولار
  8. رئيس أبحاث وتطوير مجموعة هيونداي ليس كوريا 
  9. النساء يتفوقن على الرجال في ظهور أعراض الألزهايمر
  10. زينيت تطلق ساعة كلاسيكية بلمسة رياضية
  11. شريط ذراع يكتشف نوبة الصرع قبل حدوثها
  12. التوتر اليومي يرفع خطر الإصابة بالسرطان
  13. تطبيق
  14. تبني حيوان أليف يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب !
  15. تومي هيلفيغر تقدّم ساعتها الجديدة
  16. نجوم ونجمات يتألقون مع فالنتينو في حفل جوائز الموضة بلندن

فيديو

تانيا قسيس تجمع أطفال المدارس الرسمية اللبنانية في حلم الوطن الواحد
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة
في لايف ستايل