تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
علماء ينصحون بتكثيف كميتها ضمن نظامنا الغذائي

فمكم حصانتكم ضد أمراض قاتلة: أكثروا من الألياف

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

وجد باحثون أن غالبية سكان العالم لا تتناول الكمية المطلوبة من الألياف في نظامها الغذائي للوقاية من أمراض تهدد حياتها.  

إيلاف: اكتشفت مراجعة عالمية شملت 185 دراسة و58 اختبارًا طبيًا، أُجريت على امتداد 40 سنة تقريبًا، أن تناول من 25 إلى 29 غرامًا من الألياف في اليوم يرتبط بخفض معدلات الإصابة بسرطانات وجلطات وأمراض قاتلة أخرى، مثل مرض القلب، بنسبة من 15 إلى 30 في المئة، كما أفادت صحيفة "إندبندنت".  

خفض مخاطر جمة
خلص الباحثون إلى أن تناول كمية كافية من الألياف تُرجم خفضًا في الوفيات، بواقع 13 وفاة لكل 1000 شخص، وتقليلًا في حالات الإصابة بمرض القلب التاجي، بواقع ست حالات. لكن غالبية سكان العالم تتناول أقل من 20 غرامًا من الألياف في اليوم.  

وأشار خبراء إلى أن زيادة استهلاك الألياف بمقدار 8 غرامات إضافية، أسفرت عن انخفاض الوفيات، بسبب مرض القلب التاجي ومرض السكري من النوع الثاني وسرطان القولون، بنسبة من 5 إلى 27 في المئة. 

في بيانات أدق، ربطت الدراسة النظام الغذائي الغني بالألياف بانخفاض خطر الإصابة بجلطة بنسبة 22 في المئة، وخطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وسرطان القولون بنسبة 16 في المئة، وانخفاض خطر الوفاة بمرض القلب التاجي بنسبة 30 في المئة. ولاحظت الدراسة أن هذه العلاقة قد تكون سببية.

الاصطناعية خارج الفائدة
لم يجد الباحثون أي مخاطر في تناول الألياف، لكن الخبراء لاحظوا أن الإكثار من تناولها يمكن أن تكون له آثار جانبية سلبية على الأشخاص، الذين لديهم مستويات متدنية من الحديد أو المعادن. كما يمكن أن تسبب الحبوب الكاملة مزيدًا من انخفاض مستوى الحديد في الجسم.  

كما أوضحوا أن نتائج دراستهم تتعلق بالأغذية الغنية بالألياف، لا بالألياف الاصطناعية، مثل المساحيق، التي قد تضاف إالى الوجبات.  

نقلت صحيفة "إندبندنت" عن البروفيسورة نينا فوروهي من جامعة كامبردج قولها إن "هذه الدراسة تؤكد مجددًا صوابية التوصية بضرورة تناول 30 غرامًا من الألياف كل يوم".  

مسؤولية مشتركة
وأضافت البروفيسورو فوروهي أن المسؤولية مشتركة بين الأفراد والمؤسسات العامة لبلوغ هذا المستوى من استهلاك الألياف، الذي لا يزال متدنيًا جدًا بين السكان عمومًا، منوهة بأن هذه الدراسة "تؤكد أن الألياف والحبوب الكاملة مهمة للصحة على المدى البعيد". 

أُجريت الدراسة بتكليف من منظمة الصحة العالمية، على يد باحثين من جامعة أوتاغو النيوزيلندية، ونُشرت في مجلة "لانسيت" الطبية.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "إندبندنت". الأصل منشور على الرابط
https://www.independent.co.uk/news/health/fibre-diet-study-health-benefits-heart-disease-diabetes-cancer-the-lancet-a8721811.html
  

.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مشكلات رئوية خطيرة سببها التدخين الإلكتروني
  2. فشل مركبة روسية تحمل
  3. خدمة
  4. الصحة العالمية: القضاء على الملاريا
  5. السويسريات هن السيدات الأطول عمراً في العالم
  6. فاليري ميسيكا وتشكيلة مجوهرات بعنوان
  7. السجائر الإلكترونية تؤدي الى تلف الأوعية الدموية
  8. اريس اند انك تطرح تشكيلتها النسائية لخريف وشتاء 2019
  9. ساعة جديدة من جايغر لوكولتر
  10. أول تلفريك دولي في العالم يربط بين روسيا والصين !
  11. بدء تشغيل ممرات آمنة لمن ينشغلون أثناء مشيهم بهواتفهم المحمولة !
  12. رحلات استكشافية في كهوف تحاكي الحياة على سطح كوكب المريخ !
  13. ارتفاع ضغط الدم في الثلاثينيات من العمر
  14. أريانا غراندي تتألق بأقراط من إبداع
  15. Abbraccio .. تشكيلة خواتم أنيقة جديدة من Vhernier

فيديو

عاصي الحلانيي: إنضمام أولادي لي في عالم الغناء ظاهرة وإنتقادات البعض حسد وغيرة
المزيد..
في لايف ستايل